أشرِك جمهورك في ألعاب الأخبار

بواسطةMargaret Looney
Jul 22, 2013 في الصحافة الرقمية

يملك الصحفيون الذّين يعملون بحسب القول المأثور "أظهر لهم عوضاً عن إخبارهم"، أداة قوية ولكن لا يمكنهم استخدامها بكثرة كما يرغبون وهي: ألعاب الأخبار.

بينما تعتمد عملية السّرد القصصي التقليدية على تقنيات كالحكايات أو بناء خط سردي، يمكن للصحفيين استخدام الأخبار بواسطة الألعاب لسرد القصص التفاعلية التي تتيح للجمهور تجربة القصة من وجهة نظر أو زاوية الشخص الأوّل.

"مهمتنا كصحفيين هو إعلام الجمهور، عبر استخدام العاطفة والتعاطف. تسمح لنا الألعاب بإعلام القراء مستخدمين طريقة جديدة - طريقة واحدة يمكنهم تذكّرها وفهمها"، بحسب ما كتبت سيسي وي، مطوّرة التطبيقات الإخبارية في بروبابليكا، كما ورد في هذا التحديث عبر "سورس".

شغلت وكالات الأنباء نفسها في السنوات القليلة بالألعاب. أنشأت صحيفة نيويورك تايمز في عام 2009، "Gauging Your Distraction" التي تختبر قدرة اللاّعبين على محاكاة الرسائل النّصية والقيادة في الوقت عينه. في عام 2008، بنت وسائل الإعلام الأميركية العامة "بطل الميزانية"، والتي تسمح للاّعبين بإجراء مهمّة موازنة الميزانية الفدراليّة لمدة ثلاثين عاماً. تستخدم اللّعبة البيانات التي وصلت لإظهار ما ستؤول إليه النتائج المترتبة على كل قرار يخصّ الميزانية. تشير وي إلى أهمّية هذه الألعاب بكونها "أمثلة رائعة على فكرة 'أظهر لهم عوضاً عن إخبارهم' أو العرض عوضاً عن القول ولكن تكمن أهميتها أيضاً في كيفية شمل 'وإشراك' اللاّعبين في القصة نفسها."

بنت وي برفقة اثنين من زملائها في بروبابليكا "Heartsaver"، حيث يتوجّب على اللاّعبين أن يقرّروا كيفية إيصال ضحايا النوبات القلبية إلى المستشفيات في مدينة نيويورك. استندت وي وزملاؤها في بناء اللّعبة على أوقات التنقّل الحقيقية بين المواقع الجغرافية عبر استخدام جوجل "transportation API" بالإضافة إلى تضمين معدلات النجاة (البقاء على قيد الحياة) لمرضى النوبات القلبية من مجلة الطب في الحالات الطارئة. "إن استخدام معلومات العالم الحقيقي في اللعبة لا يجعلها فقط أكثر قوة وفعالية، بلّ يضع" الأخبار "في لعبة الأخبار نفسها" بحسب ما كتبت وي. هل تريد أن تبني لعبة الأخبار الخاصة بك؟ تقترح عليك وي أن تتمسّك بخطّ سردي لقصّة قوية، اجعل اللّعبة ممتعة؛ اسمح للاّعبين بخلق مصيرهم، وامنح سبباً للناس كي تعود من أجل المزيد.

هناك أيضاً بعض الأدوات التي يمكنها أن تساعدك على البدء. جرّب تواين، أداة خالية من التعليمات البرمجية التي تسمح للاعبين باختيار كيفية لعب القصّة التّفاعلية أو "ImpactJS"، في إطار اللعبة عبر HTML5 الذي استخدم لبناء "Heartsaver".

لجمع المزيد من الموارد لصناعة لعبة الأخبار الخاصّة بك، اقرأ تحديث وي عبر "سورس" هنا.

مارغريت لوني، مديرة تحرير مساعدة في شبكة الصحفيين الدوليين، تكتب المقالات والتدوينات حول أهم الصيحات الإعلامية الرائجة، وأدوات التغطية الصحفيّة، والموارد الإعلامية.

الصورة تحت رخصة المشاع الإبداعي على فليكر عبر Axel Pfaender.