نصائح وأدوات للصحفيين لبناء العلامة الشخصية

بواسطةNatasha Tynes
Feb 7, 2015 في صحافة أساسية

في عصر التقليل من الوظائف وهيمنة أدوار الإعلام الرقمي على الإعلام التقليدي، أصبح من المهم جداً للصحفيين أن يبرزوا أكثر من أي وقت مضى.

بناء العلامة الشخصية والتجارية لنفسك كصحفي هي طريقة لتُعلم من خلالها مستخدميك المحتملين عما يمكنك تقديمه لهم. اعترافاً بأهمية العلامة الشخصية والتجارية للصحفيين يقدّم المركز الدولي للصحفيين حالياً تدريباً عبر الإنترنت بعنوان "العلامة الشخصية/ التجارية للإعلاميين المحترفين" الذي تم تطويره من قبل ستيف باتري وهو مدرب للإعلام الرقمي وباحث زائر لدى كلية مانشب للاتصال الجماهيري في جامعة ولاية لويزيانا.

بالنسبة لباتري "العلامة التجارية هو مصطلح شامل يطبق على الجهود المبذولة لتعريف صحفية بعملها وتمييزها عن الآخرين في المجال". يورِد التدريب قائمة من السير العملية لصحفيين ممن يؤدون عملاً مميزاً في تصنيف أنفسهم بعلامة شخصية وتجارية، من ضمنهم مارك إس لاكي، وكريغ لينش، وماندي جنكنز، وجف إيدلستين وآخرين.

قابلت شبكة الصحفيين الدوليين باتري وتحدثنا عن العلامة الشخصية والتجارية للصحفيين والأدوات والنصائح في هذا المجال:

شبكة الصحفيين الدوليين: ما هي النصائح الخمسة التي تقدمها للصحفيين الذين يريدون العمل على علامتهم الشخصية؟

باتري:

1. تبدأ العلامة الشخصية الجيدة من العمل ذو النوعية الجيدة. العلامة الشخصية ليست بديلاً عن النوعية/ جودة العمل، لكنها طريقة لضمان حصولك على التكريم عن عملك الجيد.

2. استخدم تويتر للمشاركة والمساهمة في المحادثات حول الصحفيين و/أو المجال الصحفي و/أو المجال الذي تغطيه.

3. خذ بالاعتبار إنشاء مدونة لتساهم في المحادثة عن الصحافة و/أو مجالك الصحفي و/أو المجال الذي تغطيه.

4. ابحث عن نفسك في جوجل (مستخدماً كلمات مفتاحية قد يستخدمها مستخدمك المحتمل، خاصةً إن كان لديك اسم شائع). خذ بالاعتبار كيف تعكس النتائج على مهنتك. إن ظهر شيء في أوائل البحث مما يعكس عليك سلباً اطلب إجراء تحديث (إن كان قديماً فكّر بأن تطلب تحديثاً للعنوان الرئيسي أيضاً). خذ بالاعتبار إن كان يمكنك أن تنشئ محتوى جديد (ذو SEO قوي أو محرك بحث أمثل) مما يمكن أن يظهر في أوائل نتائج البحث.

5. تأكد من توفير حسابات تفصيلية دقيقة ومحدثة على لينكد إن، وعلى صفحة "من نحن" على مدونتك، وعلى منصة about.me، وحساباتك الأخرى على وسائل الإعلام الاجتماعي. اربط أفضل حساب لك عن مهنتك بتويتر وفيس بوك وبروفايلات الإعلام الاجتماعي الأخرى.

شبكة الصحفيين الدوليين: ما هي الأخطاء الشائعة التي يرتكبها الصحفيون عندما يحاولون إبراز علامتهم الشخصية؟

باتري: يمكنك أن تتطلع لإبراز علامتك الشخصية من منظور التحدث عن نفسك وأحياناً يكون من الضروري أن تدافع عن نفسك. لكن لا ترتكب ذلك الخطأ بأن تظن ان العلامة الشخصية هي فقط للتحدث عن نفسك. في الأوساط الاجتماعية الأخرى (كمكان العمل، الحفلات، والمؤتمرات ... الخ)، لا أحد يستمتع مع شخص دائم الحديث عن نفسه أو نفسها. ذات الشيء ينطبق على الإعلام الاجتماعي. شارك مع الآخرين روابط عن الأمور المثيرة التي قرأت عنها. أعد تغريد بعض التغريدات الملفتة للاهتمام. رد على الناس وانضم إلى محادثات مشوقة. عندها فقط، سيكون الناس أكثر اهتماماً بقراءة أو مشاهدة عملك عندما تقوم بمشاركة روابطه.

شبكة الصحفيين الدوليين: ما هي الأدوات الرقمية التي تنصح بها لصنع العلامة الشخصية/ التجارية؟

باتري: قد تعتمد الأدوات على مهاراتك: إن كنت منتجاً لصحافة الفيديو فإن أدوات مثل يوتيوب، وفيميو، وتوت، وإنستجرام وفاين تكون أكثر أهمية. أمّا إن كان عملك يتعلق بإعادة النشر والبحث عن الأخبار - curation فإن أدوات مثل ستوريفاي وسباندج وريبيل ماوس تكون أكثر أهمية.

شبكة الصحفيين الدوليين: هل يمكنك إعطاءنا بعض الأمثلة عن صحفيين ممن صنعوا لأنفسهم علامة شخصية/ تجارية بشكل جيد؟

باتري: آندي كارفن مثال ممتاز، فلقد أصبح حسابه على تويتر من "الأشياء الواجب قراءتها" خلال اندلاع الثورات العربية عندما كان ما زال يعمل في "أن بي آر - الإذاعة الوطنية العامة". أصبح من أقوى العلامات التجارية في الإعلام الاجتماعي، إن لم يكن على مستوى الصحافة ككل. هذه العلامة الشخصية والتجارية التي كونها عبر تويتر قادته إلى فرصة تأليف كتاب "الشاهد البعيد" الذي عزز علامته التجارية أكثر. وعندما غرد بأن إن بي آر قد عرضت عليه شراء أسهم في المؤسسة بدأ بتوزيع الاستفسارات مباشرةً في حينها. زملائي السابقين في ديجيتال فيرست ميديا في ثاندردوم يمثلون بضع الأمثلة الرائعة في العمل على العلامات الشخصية والتجارية أيضاً. كان لديهم علامات شخصية قوية كأفراد وكجماعة، لذا عندما أغلقت الشركة ثاندردوم في الربيع الماضي، رغم أننا رمينا في سوق عمل صعب إلا أن موظفي ثاندردوم انتقلوا إلى وظائف ممتازة.


تحمل الصورة رخصة المشاع الإبداعي على فليكر بواسطة البرلمان الأوروبي.