Content supported by

لا تيأس إذا فشل مشروعك الناشئ.. واتبع هذه الخطوات!

بواسطةJeremy Caplan
Sep 02 في المبادرات الاعلامية
Women at a desk looking at laptops

في كثير من الأحيان، لا ينجح مؤسسو الشركات الناشئة والمشاريع الجديدة في أعمالهم، وقليل منهم يكونون محضرين للنتائج. وفيما يلي بعض الخطوات التي  يمكن لأي صحفي تعرّض مشروعه للفشل أن يتبعها:

البحث بالأمور التي نجحت والتي فشلت

قد يشعر من يفشل مشروعه الناشئ بالخجل أو الإحباط، وذلك بعد قيامه بتجربة كل الطرق لإنقاذ المشروع، وعدم تمكنه من المضي قدمًا.

ولهذا يجب أن يخصص الصحفي الوقت للتأمل برحلته ويتعلّم منها الدروس. وعندما يصل إلى المرحلة التي يتمكن فيها من ترك عواطفه جانبًا، عليه محاولة إجراء تقييم واضح لما يمكن أن يفعله وبطريقة مختلفة. ولذلك يوظّف العبر التي تعلّمها في مشاريعه القادمة.

ويُنصح الصحفي بالتفكير إذا كان يريد المحاولة مرة أخرى باستخدام منتج أو خدمة جديدة، وأن يدرك أنّ معظم رجال الأعمال نجحوا في مشروعهم الثاني أو الثالث، وليس بمشروعهم الأول. وفي هذا الصدد عليه إعادة النظر بالقرارات التي اتخذها والإجراءات السابقة والمحتوى الذي أنشأه ونشره. 

 تواصل مع داعميك

تحدث إلى أي شخص قدم لك الدعم واشكره على المساعدة، وأوضح له ما حدث في مشروعك، وإذا كنت قد حصلت على دعم مادي من الآخرين بشكل أموال أو معدات أو محتوى، فأرجع كل ما تستطيع بأسرع وقت ممكن. وهنا قج يغضب الداعمون بسبب فشل المشروع الريادي، إلا أنهم سيحترمون احترافك المهني.

كذلك على الصحفي أن يتواصل مع الأشخاص الذين تابعوا تقدّم مشروعه لكي يقدّموا نقدهم وأبرز ملاحظاتهم.

 التواصل مع المجتمع والجمهور

يميل كثيرون إلى إخفاء ما يرون أنّه فشل، ولكن هناك دروس قيمة يمكننا مشاركتها مع الآخرين، ويمكن أن تفيد المجتمع. ما يعني أنّه عند مشاركة المتابعين في محطات المشروع، فإنهم سيفهمون جميع الخطوات التي قمت بها ولماذا فعلتها وما هي أسباب عدم النجاح كما كان متوقعًا، وهكذا سيحترم المتابعون العمل الذي أنجزته، حتى لو لم تكن النتيجة كما كنت تتصور.

ويمكن الإطلاع هنا على مثال حول نموذج للشفافية في العمل، ويعود للوقت الذي تمّ فيه إغلاق Circa News، وهو تطبيق يحظى بجمهور كبير وذلك عام 2015، وحينها كتب المدير التنفيذي والمؤسس المشارك مات جاليجان منشورًا لـ Mediumexplaining عما حدث، كما شارك رئيس قسم المحتوى ديفيد كوهن أيضًا ما تعلمه علنًا.

خذ إجازة

ابتعد أو ارحل بعد فشل المشروع، فأنت بحاجة لبعض الوقت لإعادة التوازن. لذلك يمكنك قضاء بعض الوقت مع الأشخاص الذين تحبهم، وزيارة مكان يريحك لاستعادة طاقتك قبل الغوص في مشروعاتك القادمة.

إبدأ بالتحضير لعملك المقبل

أضف المهارات والخبرات الجديدة التي اكتسبتها في سيرتك الذاتية، واكتب ذلك في مواقع مثل لينكد إن، وتواصل مع الجهات المهنية التي تثق بها، واستمع لكلّ من تجده سيفيدك بمشروعك المقبل.

 

Toolkit logo

عليك ألا تركّز فقط على فشل مشروعك الأخير، بل فكّر كيف تتقدّم وتلحق بركب الناجحين الآخرين.  

 هذا المقال هو جزء من مجموعة الأدوات حول المبادرات الإعلامية، التي أطلقناها بدعم من سيفيل.

الصورة الرئيسية حاصلة على رخصة الاستخدام على أنسبلاش بواسطة داريا نيبرياكينا.