صحفي شبكة الصحفيين الدوليين لهذا الشهر: خالد صافي من غزة

بواسطة IJNet
Mar 14, 2013 في أساسيات الصحافة

تقوم شبكة الصحفيين الدوليين في كل شهر بعرض واختيار صحفي دولي كمثال لغيره من الصحفيين الزملاء. على الصحفي أن يكون قد استفاد من موقعنا في تطوير مسيرته المهنية. إن كنت ترغب بأن تظهَر كصحفي أو صحفيّة الشهر، يمكنك إرسال سيرتك الذاتية إلى البريد الإلكتروني الخاص بنا بالإضافة إلى فقرة تشرح فيها كيف قمت باستخدام الموقع هنا.

خالد صافي، مدوّن وناشط إعلامي حاز على جائزة أفضل مدونّة عربية لعام 2012 في مسابقة دويتشه فيله الألمانية، وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين، يعمل مصممًا في وكالة شهاب للأنباء ومدرّبًا في مجال الإعلام الجديد والمدوّنات، ويهتم بالتصوير الرقمي والتصميم الجرافيكي. اجتاز مؤخراً برنامج تدريب الأمم المتحدة للصحفيين الفلسطينيين في نيويورك وواشنطن. وفي سبتمبر/أيلول 2012 وقع عليه الاختيار لتمثيل شباب فلسطين ضمن الوفد الفلسطيني المغادر لتركيا ليحصل على لقب سفير الشباب الفخري.

كيف قامت شبكة الصحفيين الدوليين بمساعدتك؟

عادة ما تطرح شبكة الصحفيين الدوليين جملة من المواضيع المميزة فيما يتعلّق بالتصوير والإعلام الاجتماعي والصحافة وهي ثلاثي ترتكز عليه معظم اهتماماتي إلى جانب المشاركة في المسابقات العالمية.

أقدم برنامجاً إذاعياً أسبوعياً بعنوان "صفحات تقنية" أتناول فيه الحديث عن الإعلام الجديد واستخدامه في تطوير مهارات الشباب الصحفية، وكيفية التأثير والحشد والمناصرة لقضايا الشباب واهتماماتهم، وقد ساعدتني شبكة الصحفيين الدوليين كثيراً في نوعية المواضيع التي أطرحها للنقاش والنصائح والأفكار التي أوجّه الناشطين للاستفادة منها، والتطبيقات والبرامج الهامة لتحقيق أفضل استفادة من الإمكانات المحدودة في ميدان العمل، كما أنشر وعلى نطاق واسع الفرص التي توفرها الشبكة للصحفيين والمصورين والمهتمين.

موقع شبكة الصحفيين من المواقع المفضلة لي وألجأ إليه كلما أردت نشر خبر يهم أعضاء نقابة الصحفيين الفلسطينيين على صفحة النقابة العامة على فيس بوك أو ضمن الإعلانات الداخلية في أروقة النقابة خاصة وأنني أدير هذه الصفحة.

ضمن قسم "الإعلام الاجتماعي أداةً للتغطية الصحفية" الذي توفره الشبكة أجد ما يربط ما بين عملي الصحفي وتخصصي التقني، فقد تعرّفت من خلاله على خطابات تيد الشهيرة وطرق الاستفادة من الهواتف المحمولة للحصول على الأخبار وأفضل أدوات التواصل الاجتماعي للصحفيين إلى جانب العديد من التطبيقات الهامة للصحفيين وطرق النشر الجذاب على فيس بوك، كما شاركت في مبادرة أيام الإنترنت العربي بحلقة خاصة عن المحتوى العربي في برنامجي الإذاعي "صفحات تقنية" وعدة منشورات على حسابي على فيس بوك وتويتر.

في مجال عملي الإذاعي كانت معظم الحلقات مستوحاة بطريقة أو بأخرى من أفكار طرحتها الشبكة على موقعها على الإنترنت، ومنها: المحتوى العربي على الإنترنت ومبادرة أيام الإنترنت العربي

  • دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في عالم التقنية
  • أهم المسابقات العالمية للإبداع الإلكتروني من شبكة الصحفيين الدوليين هذه الحلقات وغيرها متوفرة هنا.

كيف تحصل على الأفكار للقصص التي تريد العمل عليها؟

أركّز عادة على قضايا الشباب وأهم معوقات انطلاقهم للعمل لأجل فلسطين، وأتطرق للأحداث اليومية التي يتعرض لها أهل غزة كونها محط اهتمام عربي وعالمي وإقليمي، لذا فكلما قرأت خبراً عن إنجاز أو اختراع أو فكرة جديدة أسقطها على واقع فلسطين وأهل غزة. أما العمل الميداني والانطلاق ما بين الأزقة والشوارع فتعطيني القصص الأكثر تأثيراً، لذا أحاول خلال انتقالي بين شمال قطاع غزة وجنوبه البحث عما هو جديد من قصص الصمود وأخبار الناشطين، وقضايا الساعة.

ما هو أفضل أعمالك أو قصصك المكتوبة حتى الآن؟

1- قصص صحفية ومتابعات:

بمليونك الأول.. ماذا تشتري؟ حنين ولوعة لذكريات الطفولة ورغبة جامحة للعودة إلى أرض الآباء والأجداد.

أنشطة شرطي مرور في غزة ردود فعل متباينة لحركات شرطي مرور ينظم حركة السير بجد ويؤدي عمله بإتقان يجعلنا نقف له احتراماً وتقديراً.

2- التدريب التقني ضمن منشورات الإعلام الاجتماعي:

كيف تستقبل الأخبار على جوالك من تويتر مجاناً؟ بالصور طريقة تفعيل خدمة الرسائل القصيرة لاستقبال التنبيهات والرسائل على موقع تويتر من الأصدقاء أو وكالات الأخبار التي تختارها مجاناً.

أسهل طريقة لاختراق نفسك وضياع خصوصيتك على الفيس بوك! كيف يستفيد أصحاب الصفحات من هذه الدعوات المغرضة؟ وما الضرر الذي قد يصيب حسابك وآلية الاختراق وضياع الخصوصية على الفيس بوك، وغيرها من المشاكل والحلول المقترحة.

3- أعمال ميدانية:

بناء فريق مصوري غزة تحت عنوان: مشاوير فوتوغرافية مجموعة من الشباب الواعد بأفكار متقدة وطموح متجدد يرصد جمال غزة في عيون أطفالها وربى شوارعها وأزقتها، وينشر للعالم صورة أجمل عن مدينة الحياة رغم الموت، مدينة الجمال رغم الاحتلال

المزيد من الإنجازات والفعاليات تم نشرها ضمن موضوع: حصاد 2012: عام السفر

ما النصيحة التي يمكنك أن تقدّمها للصحفيين الطموحين؟

الهدف الواضح والوعي الكامل به ينمّي داخلك الدافع لتحقيق طموحك وتكوين جمهورك، فلا تتخلى عن واحد من رباعي التأثير والنجاح: هدف - وعي - دافع – جمهور.


إقرأوا المزيد من المقالات لـ