خمس نصائح من LinkedIn للصحفيين المستقلين

بواسطةNicole Martinelli
Jun 7, 2011 في صحافة البيانات

كجزء من سلسلة شبكة الصحفيين الدوليين المتواصلة حول نصائح استخدام وسائل الاعلام الاجتماعية، شاركنا في حلقة دراسية للصحفيين من الشبكات الاجتماعية قدمتها LinkedIn. اليكم أبرز خمس نصائح للصحفيين المستقلين.

تعقد شبكة LinkedIn شهرياً، ندوة مجانية للصحفيين تبثّ مباشرة عبر الانترنت. (لمزيد من الفرص من هذا النوع، قم بالاشتراك في نشرتنا الاسبوعية المجانية.

1. قمّ ببناء الاتصالات : يبدو هذا الأمر واضحا، ولكن تقول كريستا كانفيلد، مديرة علاقات الشركات في LinkedIn أن التوصل الى تشبيك اتصالات مع 50 شخص عبر LinkedIn، هو الرقم "السحري". وإذا كان الرقم أقل من ذلك، فلن يكون لديك ما يكفي من المصادر المحتملة للاستفادة من الموقع. ففي الاجمال، كلما زادت الاتصالات كلما كان ذلك أفضل، وتنصح كانفيلد بأن تجرى الاتصالات (الترابط عبر LinkedIn) مع المعجبين في مكان آخر، إلا إذا كانوا مصادر محتملة.

2. قم بتوسيع التعريف عن نفسك. بالنسبة للصحفيين المستقلين [الذين يعملون بالقطعة]، يمكن لما يكتب في التعريف أن يكون حاسما. إذا كان لديك أكثر من وظيفة واحدة أو لقب (صحفي حر/مستقل ومترجم)، تقول كانفيلد، فإن معظم المصادر المحتملة لا تمانع أن تضيف كل ذلك، ولكن تأكد من التدقيق في الخبرات وتحديثها. حدد المواضيع التي تغطيها، وتأكد من أن الشروحات عن الأعمال التي قمت بها، أو الوظائف التي شغلتها تؤكد قيامك بهذه الأدوار والأعمال.

3. اختر أن تخفي اتصالاتك. إخفي معارفك حتى لا يتمكن صحفيون آخرون من الاطلاع على مصادرك الخاصة عن طريق تغيير الإعدادات الشخصية.

عندما تستخدم ميزة الإجابات للمصادر أو للإقتباس، يمكنك ان تطرح السؤال بشكل محدد، بحيث لا يمكن لكل معارفك الاطلاع عليه. إذا كان الموعد النهائي لتسليم المواضيع يقترب، أو كانت لديك حاجة إلى شبكة أوسع، تنصح كانفيلد، التي كانت تعمل فيما مضى كمراسلة، بتجنب طرح الأسئلة مباشرة وبشكل علني، فقد يظهر ذلك وكأنك تتخلّى عن الموضوع للآخرين. بدلا من مطالبة أصحاب الأعمال في مجال معين، عن رأيهم في تشريع جديد، إسأل عن التحديات التي تواجهم في ادارة اعمالهم. وتابع الإجابات، ومن ثم أطلب مقابلة خاصة.

4. تابع نبضك الخاص ومنشوراتك. يضمّ LinkedIn صفحات لمليوني شركة، يمكنك متابعتها مع خيار إعلامك بأنباء عن توظيف، أو ترك أو ترقية العاملين لديها؛ وللإطلاع على فرص عمل وللحصول على تحديثات بيانات الشركة. وتذكر كانفيلد هنا ما كتبته صحيفة النيويورك تايمز مؤخرا مستندة الى LinkedIn عن عملية ترك عدد كبير من أعضاء شركة واحدة صغيرة، وانتقالهم الى شركة أكبر. هذه أفكار لمواضيع محتملة، من الممكن أن تنتج أيضاً عن تتبع إعلانات الوظائف. فمن الممكن متابعة حدث، كقيام شركة كبيرة فجأة بتوظيف 50 شخص في سويسرا، في حين أن مقر الشركة لا يزال في الولايات المتحدة الأميركية.

بالنسبة للصحفيين المستقلين، فإن تتبع المؤسسات الإعلامية في البقاء دوماً على اطلاع على المستجدات في المجال. وقد يعني ذلك أن رئيس تحرير جديد، من الممكن أن يبحث عن بعض الأقلام الجديدة.

5. ابحث عن مصادر. إذا كنت بحاجة للبحث سريعاً عن مصادر، ابحث عن طريق skills أي مهارات. فمن خلال البحث في "مهارات" يمكنك الوقوع على شخصيات أساسية داخل المجتمع الذي تبحث فيه، بالإضافة إلى البحث من خلال الأمكنة، أوالشركات ذات الصلة، والوظائف المرتبطة بالموضوع والمجموعات.

للانضمام إلى "غروب" أو مجموعة من المجموعات - كما ذكرنا في لائحة نصائحنا لإستخدام وسائل الاعلام الاجتماعية، يمكنك الاشتراك في ما يقارب الـ50 مجموعة. وبالإضافة إلى الانضمام إلى المجموعات المعروفة، مثل جمعيات الصناعة، تقترح كانفيلد، الانضمام الى المجموعات التي لها اهتمامات متنوعة (المجموعات الخاصة بالأهل، المهووسون بالتكنولوجيا، وما الى ذلك) فهذه المجموعات ستكون دون أدنى شك، مصادر لمعلومات مهمّة.