أفضل الممارسات للانتقال من البث التماثلي "analog" إلى البث الرقمي

بواسطة Lindsay Kalter
Nov 15, 2012 في الصحافة متعددة الوسائط

إن المحطات التلفزيونية في جميع أنحاء العالم مستمرة في الانتقال من البث التماثلي إلى البث الرقمي، مما يؤدي إلى زيادة الفعالية، وتحرير عرض النطاق الترددي، وتوفير أعلى جودة للمشاهدة التلفزيونية.

من المقرّر أن تنتقل كافة الدول تقريباً إلى نظام البث الرقمي مع حلول حزيران/ يونيو 2015، وذلك بحسب اتفاقية الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية واللاسلكية والذي تمّ الاقتباس عنه في تقرير صادر عن المركز الدولي للصحفيين و[المبادرة الإعلامية الأفريقية (AMI"](http://www.africanmediainitiative.org.

كتبت هذا التقرير ميريديث بيل إحدى الحاصلات على زمالة نايت للصحافة العالمية. ويقدّم هذا التقرير نصائح تساعد المحطات للانتقال إلى البث الرقمي بشكل سلس ومريح:

تواصل مع المشاهدين

بحسب الدليل التوجيهي، فإنه من المهم أن تعرّف المشاهدين على خياراتهم الثلاثة: قم بشراء جهاز استقبال صندوق التحويل، والتسجيل في خدمة "الكايبل" أو مزوّد خدمة الأقمار الصناعية، أو يمكنك شراء تلفزيون مجهّز للبث الرقمي. عرّف المشاهدين على الخدمات مستخدماً خدمات الإعلانات العامة، واللوحات الإعلانية، ووسائل الإعلام الاجتماعية، والمواد الإخبارية. بحسب التقرير فإنه "من غير المعقول أن تتواصل مع المشاهدين بشكلٍ مبالغ فيه، خاصةً وأنت تعرّفهم على هذا النظام الانتقالي الجديد، وما يجب أن يقوموا به."

ضع خطّة لفترة البث المزدوج

من المهم أن تقدّم النمطين أو النظامين من البث معاً في فترة إصلاح الخلل والمعوّقات في البث الرقمي. بحسب التقرير فإنه "من الملحّ إبقاء البثّ في النظامين التماثلي والرقمي لفترة معينة. ويجب عليك أن تتأكّد من دوام متابعة المشاهدين للبرامج المعهودة في الوقت الذي تقوم به باختبار نوعية وتغطية البث الرقمي."

قم بإنشاء هاتف "الخطّ الساخن"

بحسب التقرير فيجب إنشاء هاتف الخط الساخن قبل شهور من موعد إطلاق التحويل بين النظامين، ويجب الإبقاء عليه حتى يتناقص عدد المتصّلين تدريجياً. وبحسب التقرير فإنه "مهما كنت قد قدّمت أنت أو غيرك من أصحاب المصالح بهذا الخصوص من توعية ومعرفة حول انتقال نظم البث، فسيبقى هناك من الأشخاص ممن ينتظرون حتى اللحظة الأخيرة أو ما بعدها. لذلك احرص على وجود مركز للاتصالات يحوي عددًا من الخطوط الساخنة يكفي لهذا الكم من الاتصالات، بالإضافة إلى عدد كافٍ من الموظفين في كافة الأوقات."

درّب الموظفين

ويقول التقرير أنه يجب على المحطات التأكّد من اتساع معرفة أو اطلاع موظفيها التقنيين باستخدام البرامج الرقمية. إن تدريب الموظفين يصبح أمراً أساسياً إن كانت المحطة التلفزيونية ستعمل كموزعة للمؤشّر "signal distributor". أما إذا قرّرت المحطة تسليم المهمات الهندسية إلى شركة أخرى، فيجب عليها التأكّد من جاهزية شركة الهندسة أو مؤمّني الخدمات التقنية.

اعمل على إجراء استبانة للمشاهدين

ويقترح التقرير بأن يتم استخدام الاستبانات لقياس مدى استعداد الجمهور. يجب أن تسأل المشاهدين ما إذا كانوا مستعدّين تماماً، أم مستعدّين نسبياً، أم غير مستعدّين بتاتاً. يجدر بالمحطات أن تعطي كامل اهتمامها للفريق "غير المستعد بتاتاً" من المشاهدين، لأنه وبحسب التقرير "أكثر الأمور أهمية في هذه المرحلة الانتقالية هو تأمين المواطنين بإمكانية الوصول إلى المعلومات الطارئة التي تُبثّ على التلفزيون."

الصورة مقدّمة من المركز الدولي للصحفيين.

يمكنك قراءة نصائح إضافية من التقرير، هنا.