كيف تضمن مكانك في مركز التوجيه الخاص بشبكة الصحفيين الدوليين؟

بواسطةمحمد مكاوي
Jun 22, 2020 في المبادرات الاعلامية
صورة لمحمد مكاوي خلال مشاركته في برنامج مركز التوجيه

إنها الدورة السابعة لمركز التوجيه والتدريب الخاص بالمركز الدولي للصحفيين، ولا شك أن العديد من المبدعين في الحقول الإعلامية والصحافية يتحضرون للتقدم هذه السنة. في هذا المقال الذي يكتبه خريّج سابق، نورد أهم النصائح والعبر المُستخلصة خلال رحلة امتدّت قرابة سنة من الزمن وتتوّجت بثلاثة فائزين ومشاريع واعدة ومميزة.

يمكن أن تكون أنت من يكتب هذه الكلمات بعد سنة من الآن. لكن، العمل لا يتم بشكل تلقائي، فهيا معي كي نمرّ على أهم الخطوات والتحضيرات الواجب القيام بها قبل التقدم للمركز.

أولاً: قبل أن تقوم بملء الاستمارة

  • هل اطلعت على موقع Ijnet قبل التقدم؟

اطلع جيداً على محتوى شبكة IJnet والمشاريع السابقة التي فازت. يمكنك تكوين فكرة واضحة عن المضامين ومعرفة أي نوع من المشاريع ممكن أن تتقدم. هذا طبعاً لا يعني الاستهانة بمشروعك، إنما تحضير استراتيجي للخطوة التالية.

  • قم بإعداد لائحة خاصة بك بالمستندات المطلوبة:

عند بداية كل دورة جديدة، تستقبل الشبكة أعداداً كبيرة من الطلبات. لكي تضمن وضوح المعلومات واستيفاء الشروط كي لا يتم استبعادك من التصفيات، قم بعمل لائحة خاصة بك بالمستندات المطلوبة لكن ضع ملاحظات حول ما هو غير مكتمل كي يتسنى لك الوقت لإعدادها وتقديم ملف متكامل.

ثانياً: لقد قمت بتحضير المعلومات والمستندات المطلوبة – ماذا الآن؟

  • تعبئة الاستمارة:

 لقد استغرقت شبكة الصحفيين الدوليين ومركز التوجيه تحديداً سنوات لتحضير المواد التدريبية والاستمارات. إن تقديمكم للمعلومات الدقيقة والمختصرة ممكن أن يزيد من فرصكم في النجاح، لكن عليكم:

  • تقديم معلومات وافية ودقيقة عن أنفسكم ومشاريعكم.
  • الالتزام بالدقة في توصيف الهدف من المشروع، التمويل، الأفكار الرئيسية والخطط السابقة والمستقبلية.
  • التزام الشفافية والأمانة، لأن هدف البرنامج هو الفائدة العامة وليس فقط مسابقة لتحديد من الأفضل. كل المشاريع التي تختارها الشبكة مميزة، لكن النجاح رهن جهودكم الخاصة.
  • اقرأ المعلومات التي أدخلتها مرتين، احتفظ بنسخة من كل المستندات التي قدمتها في ملف خاص على سطح المكتب أو في أي مكان آمن... قد تحتاج إلى العودة اليها لاحقاً في حال تم قبولك في المرحلة الأولية من التصفيات.

ثالثاً: أرسلت الاستمارة... "مبروك لقد تأهلتم إلى المرحلة الأولى من المركز التوجيهي التابع للمركز الدولي للصحفيين"

نعم، بإمكانك أن تستيقظ على بريد الكتروني وارد يحمل نفس العنوان... لكن هذا لا يعني أنك فزت! بل اجتزت المعايير المطلوبة لكي تكون ضمن مجموعة الـ١٦ مبدع ومبدعة في الصحافة والإعلام لهذا العام. انتبه! أنت في المرحلة الأولى فقط، وعليك أن تظهر معدنك الحقيقي.

 يقوم مركز التوجيه بعمل ويبينار أولي للفائزين، حيث يكون لكل مشترك دقائق معدودة لكي يستعرض مشروعه أمام لجنة الحكّام والزملاء الفائزين:

  • قم بعمل عرض بصري مقتضب وسريع عن برنامجك: يساعدك هذا الامر في الاستفادة من كل الفترة الزمنية المخصصة لك امام لجنة التحكيم، وتذكر ألا تهمل التدرب على العرض في وقتك الخاص. سوء التحضير ممكن أن يؤدي إلى استبعادك من التصفيات.
  • احترم الوقت المخصص لك لكي يتسنى لجميع المشاركين التحدث. استغراق أي وقت إضافي غير محبّذ.
  • تمرّن على تقديم العرض بشكل مستمر ويومي، هذا الأمر يعكس ثقة بالنفس أثناء الحديث والشرح.
  • المبادرون يشعرون بنفس العاطفة والشغف تجاه مشاريعهم وأعمالهم، لكن هذا ليس معياراً للاختيار. أشر صراحة وبالتفصيل إلى ما يميّز مشروعك، فعلى هذا الأساس يتم الاختيار.

نصائح عامة على هامش التقدم لمركز التوجيه:

  • لا يجب أن تتوقف عن العمل في مشروعك في حال بدأت رحلة التدريب. إن تطوير المشروع وكل متعلقاته تأتي تباعاً. ركز على صناعتك الإعلامية.
  • إذا لم تكن واثقاً من قدرة مشروعك على المنافسة، بإمكانك الاستفادة من مجموعة الأدوات التي توفرها شبكة الصحفيين الدوليين وصقل مهاراتك، والتقديم في الدورات اللاحقة.
  • إذا كنت تعتقد أنك غير قادر على الالتزام بالشروط التي يضعها مركز التوجيه خصوصاً لجهة الالتزام بالعمل بشكل يومي على المشروع فهذا يعني أن مشروعك لن يتطور... عليك الالتزام بتعليمات المدربين وتوجيهاتهم وستصل لبر الأمان وقد تحقق ما تصبو اليه.

في مقالات لاحقة، سنتحدّث عن بعض النصائح يمكنك الاستفادة منها عند اجتيازك للويبينار التعريفي الاوّل.

حظًا موفقاً للجميع!

الصورة الرئيسية لمحمد مكاوي خلال مشاركته في برنامج مركز التوجيه