أهم مصادر المعلومات الموثوقة للتغطية الإخبارية حول كورونا

作者أماني شنينو
Jul 7, 2020 发表在 COVID-19 Reporting
خارطة

يتسلح الصحفي في عمله بالمعلومات التي تقدم معرفة ذات مصدر موثوق، وفي الأزمات تتبلور أهمية وقيمة استقاء الأخبار من مصادرها الثقة بدرجةٍ أكبر من ذي قبل، وتحديداً هذه الأزمة التي يمر بها العالم نظراً لانتشار وباء كورونا الخطير، فالمعلومة هنا قد تقود للحياة عوضاً عن الموت.

تماشياً مع الأزمة العالمية، يتجه دور الإعلام بصورةٍ أساسية إلى تقديم المعرفة والارتقاء بالوعي الصحي للشعوب وأهمية سبل الوقاية من فيروس كوفيد 19، إلى جانب مواقع وأدوات للكشف عن أخبار كورونا الزائفة، كـ فيرست درافت، مسبار، تيقن، وغيرها.

الأبحاث العلمية

يشهد العالم ثورة تكنولوجية عظيمة مقارنةً بالسابق فيما يخص الأبحاث العلمية، هنا إليكم أهم هذه الأبحاث حول جائحة كورونا:

  • بحث لتشخيص الفيروس بـ37 ثانية:

وهو برنامج جديد للمبرمج الفلسطيني محمود أبو غوش تقوم فكرته على تشخيص المرض عن طريقة معالجة صور الأشعة السينية يحدد هل الشخص مصاب أم لا بفيروس كورونا ويتنبأ بدرجة خطورة المرض، وقد نجح أبو غوش سابقاً بالمساهمة في تشخيص مرضى سرطان الثدي واللوكيميا عبر دمج الطب والتكنولوجيا معاً.

يقول أبو غوش إنّ تطبيقه رائع جدا وهذه هي الأماكن التي يجري تجربته فيها وعددها ونسبة الدقة لكل دولة:

 13 مكان في إيطاليا - فحص 22152 حالة بنسبة دقة 94%.

  7  أماكن في ألمانيا - فحص 14311 حالة بنسبة دقة 98%.

  3 أماكن واحد في إسبانيا - فحص 7450 حالة بنسبة دقة 91%

- مكان واحد في الامارات - فحص 1276 حالة بنسبة دقة 99%

- مكان واحد في بلجيكا - فحص 894 حالة بنسبة دقة 84%، ويجري العمل على تطوير خوارزمية هذا البرنامج لتكون نتائجه أكثر دقة".

في ظل انهيار الأنظمة الصحية، يأتي هذا البحث للمساهمة في سرعة التشخيص ومعرفة درجة الإصابة، تيمناً بالتجربة الصينية في محاربة المرض حيث استخدمت أشعة الألتراساوند.

 يتضاعف عدد المنشورات الطبية كل 14 يوماً بحسب شون غورلي مدير شركة Primer.ai، وهي شركة أدرجت في موقعها مدونة خاصة لجميع أبحاث فيروس كورونا المستجد، حيث خلال أسبوع واحد تم إدراج 960 مقال بحثي ليصل العدد الإجمالي للأوراق العلمية 3993 ويستمر هذا النمو البحثي بالازدياد.

وهي مكتبة الكترونية ضخمة تضم عدد كبير من الأبحاث والمقالات حول كورونا.

وهي مكتبة تساعد المجتمعات العلمية الأكاديمية والثقافية على المستقبل، والتعلم من الدراسات البحثية الدقيقة والمصممة بشكل جيد، وكيفية التعامل مع الحقائق.

وتوفر هذه المجلة كل ما هو جديد حول علم المناعة والأعصاب والبيولوجيا، والفيروسات التاجية COVID-19.

تقدم أكاديمية الطب بفرنسا العديد من المقالات والتوصيات حول COVID-19 .

يعمل على تطوير الأبحاث والتشخيصات السابقة للسارس ومتلازمة الشرق أوسط التنفسية، لفهم طبيعة فيروس كورونا وتطوير آليات جديدة للعلاج واللقاحات الممكنة، ويطرح هذه المقالات العلمية جميعها وجديد العلم على الموقع هنا.

مصادر أخرى

وهنا أيضاً؛ مصادر مهمة للصحفيين لاستقاء المعلومات الصحيحة الثقة عن كورونا:

منظمة الصحة العالمية

وهي المصدر الأساسي لجميع المعلومات الصحية السليمة في كافة الدول، وتقدم النصائح حول الصحة النفسية في حالات الطوارئ والأزمات؛ لأهمية الدعم النفسي على الصحة العامة.

ومع انتشار الفيروس أدرجت تحت مظلتها حديثاً منصة OpenWho بعدة لغات لتبادل الخبرات الصحية العامة، وكيفية التعامل مع الأوبئة، وكذلك توفر دورات تدريبية عبر الإنترنت للأشخاص الذين يعملون في المجال الصحي أو الذين يستعدون لذلك.

خريطة إحصائيات للعالم

وهو موقع لطالبين في جامعة كارنيجي ميلون، تم تطويره بهدف توفير طريقة بسيطة وفاعلة لتصور تأثير فيروس كورونا على العالم أجمع.  يُظهر الموقع خريطة للعالم يمكنك النقر على أي دولة لمعرفة أعداد الإصابات بفايروس كورونا فيها، عدد حالات الشفاء والمتوفاة، يتم تحديثها كل دقيقتين، ومصدر هذه الإحصائيات هو موقع worldometers.

 دليل الوقاية من كورونا المستجد

أصدرته الحكومة الصينية من واقع تجربتها مع فايروس كورونا، وهو مؤلف من 58 صفحة من إعداد الطاقم الطبي الصيني الذي عمل على مكافحة الوباء في بلاده.

يضم الكتاب ستة أقسام تجيب على الأسئلة المتعلقة بمعرفة فايروس كورونا وطريقة انتشاره والوقاية والحجر الصحي السليم وختاماً بكيفية العلاج من الأعراض وتوقيت زيارة الطبيب.

موقع الأمم المتحدة

ويقدم هذا الموقع العديد من الفيديوهات الإرشادية والوقائية، وكذلك قسم خاص بتغطية إخبارية يتم تحديثها يومياً من مجاميع الأخبار الصادرة عن إدارة التواصل العالمي حول انتشار الفيروس وعمل هيئات الأمم المتحدة.

مركز السيطرة على الأمراض  CDC

وهو مصدر مهم يقدم معلومات حول أساليب وأدوات الوقاية من الأمراض عموماً، وحالياً حول كوفيد 19 بالتحديد، وكيفية السيطرة على الضغوط والغضب جراء الحجر المنزلي والخوف من المرض.

موقع BBC

يواكب موقع BBC كل جديد من أخبار ومعلومات حول الفايروس من جميع دول العالم، وينشر العديد من القصص الإنسانية جراء انتشار الوباء، وكذلك تأثيره على مختلف مناحي الحياة اقتصادياً وسياسياً.

واتساب

في إطار منع انتشار الشائعات حول كورونا، يقدم واتساب أرقام لمؤسسات تدقيق الحقائق ضمن الشبكة الدولية لتدقيق الحقائق (IFCN)، لمراسلتهم في حال كنت تشك في صحة معلومة ما تلقيتها.

WebMd

شركة طبية أمريكية تشارك معلومات حول الصحة الجيدة بشكل عام، ومحتوى موثوق من الأطباء عن فيروس كورونا.

موقع معهد Poynter

الذي يركز مهامه على التأكيد والدفاع عن حرية الصحافة، وفي الوقت الحالي فإنه يقدم أفضل الممارسات لتغطية القصص التي تتعلق بفيروس كورونا، وحول العمل عبر الإنترنت.

كذلك يقدم نشرات إخبارية محدثة يومية عن الفيروس، والعديد من المصادر والمقالات المهمة في هذا المضمار.

منظمة IRE

وهي منظمة غير ربحية تُعنى بالمحققين والمراسلين الاستقصائيين، من أجل تطوير جودة التقارير الاستقصائية، وتبادل الخبرات والتقنيات والقصص الاستقصائية ما بين الصحفيين في جميع دول العالم، وتقدم اليوم سلسلة ويبينار ودورات تدريبية مجانية ومفتوحة للجميع حول أزمة الفيروسات التاجية وكيفية التعامل معها وتغطيتها ومعلومات وقائية، يقوم موقع المنظمة كذلك بتسجيل هذه الندوات للرجوع لها عند الحاجة.

روابط ذات صلة للاطلاع:

أبرز التوصيات للصحفيين خلال تغطية أخبار كورونا، ونماذج للقصص، هنا:

استشارات سلامة لجنة حماية الصحفيين: تغطية تفشي الفيروس التاجي

كيف يمكن للصحفيين التعامل مع الصدمة أثناء تغطية COVID-19

أخلاقيات الإعلام والسلامة والصحة العقلية: التقارير في زمن Covid-19

التقارير وCOVID-19 : سلسلة ويبينار للصحفيين

فيروس كورونا: قصص درامية لمرضى تغلبوا على المرض القاتل

قاهرو كورونا.. قصص مبشرة عن مسنين تغلبوا على الفيروس

قصص هزيمة كورونا.. حكايات أمل

خمس قصص مبهجة عن أميركيين يتصدون لجائحة كورونا

مصدر الصورة من خريطة جامعة جون هوبكنز لرصد كوفيد ١٩