زيغا: موقع لابتكار قصص تفاعليّة

作者Alaa Chehayeb
Aug 8, 2013 发表在 مواضيع متنوّعة

يعتبر التفاعل بين القرّاء وناشري المواد الإعلاميّة من المبادئ الأساسيّة التي تميّز النسخة الثانية من شبكة الإنترنت (Web 2.0) عن النسخة الأولى منه (Web 1.0). في حين كانت النسخة الأولى تعتمد على أصحاب المواقع الإلكترونيّة في نشر المحتوى الذي يمكن للقرّاء فقط متابعته، تعتمد النسخة الثانية على التفاعل بين القرّاء وصانعي المحتوى.

وممّا لا شك فيه أن هذا التفاعل سيمتد إلى النسخة الثالثة التي أصبحت على وشك التَبلْور والتي ستعتمد على تفاعل المتلقي مع المواد المنشورة على الإنترنت.

هنا يبرز دور التطوّر التكنولوجي الذي يساهم في تطوير أدوات تسمح لصنّاع المحتوى من ابتكار قصص رقميّة تفاعليّة ونشرها على مواقعهم أو مواقع مؤسساتهم الإعلاميّة. مثلاّ يبرز موقع إنفوغرام (Infogr.am) الذي ما أن يصبح في نسخته الثابتة حتى يحدث تغييراً في عالم المعلومات المصوّرة أو ما يعرف بالإنفوجرافيك. ومن ناحية أخرى، يظهر في الأفق التكنولوجي موقع جديد يدعى زيغا وهو موقع متخصص في صناعة القصص الرقميّة التفاعليّة.

يقوم موقع زيغا بتجميع الموسيقى، والصور، والفيديو، والصور المتحركة GIF، وغيرها من المواد من العديد من المواقع ويسمح للمستخدمين بإنشاء قصصهم التفاعليّة الخاصة. وبما أن هذه المواقع الإعلاميّة كافة تسمح لمستخدميها بسرد القصص بطرق تشاركيّة، فقد قرّر مؤسِسو زيغا أن يستفيدوا من هذه الميزة للسماح للمستخدمين بخلق قصص أكثر تفاعليّة تجذب اهتمام القارئ.

يمكن لمن يستخدم زيغا أن يجمع حالياً المحتوى من مواقع فليكر، وساوند كلود، وتمبلر وجيفي بالإضافة إلى المواد الخاصة به ويستخدمها في صناعة قصته التي يمكن مشاركتها على الإنترنت عبر المواقع الإلكترونيّة أو على مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيس بوك وتويتر.

يقول مؤسِسو زيغا في تدوينة رسمية على الموقع: "نحن نعيش في وقت فريد من نوعه، حيث يتم صنع ومشاركة المواد الإعلاميّة أكثر من أيّ وقت سابق. لكن يسيطر على الإنترنت عدد قليل من المواقع الإلكترونيّة، ما أدّى الى تشابه كبير في القصص التي أصبحت سجينة علب مقفلة ولوائح طويلة. تظهر زيغا في وقت أصبح فيه الإنترنت وسيطاً مرئياً-مسموعاً تفاعليّاً يساهم الجميع في صناعته".

يمكنكم تصميم قصصكم على زيغا بسهولة وسرعة، حيث تستطيعون إنشاء حساب مجاني على الموقع باستخدام معلوماتكم الشخصيّة وبريدكم الإلكتروني، أو باستخدام أحد حساباتكم على مواقع التواصل الاجتماعي.

بعدها يمكنكم إختيار المواد التي ترغبون بها من المواقع الإلكترونية المتاحة وتحميل موادكم الخاصة ومن ثم تقسيمها وتوزيعها على شرائح عدّة. كما بإستطاعتكم مزج المواد في شريحة واحدة وإضافة نص عليها لإيصال أفكاركم وقصصكم بشكل أسهل وأوضح.

بعد الانتهاء يمكنكم الضغط على زر البدء حتى تستطيعون مشاهدة قصّتكم وتشاركوها عبر عالم الإنترنت. يقوم موقع زيغا بتضمين المواد التي تريدونها في قصصكم، فلا تحتاجون بالتالي إلى نقل المواد أو حفظها بهدف استخدامها. كذلك لن تتكبدوا عناء ذكر مصدر المواد التي ستستخدمونها، حيث يقوم الموقع تلقائياً بعرض زر في أسفل كلّ شريحة يتضمّن هذا الأخير رابطاً لمصدر المواد المستخدمة.

حصل موقع زيغا على تمويل بقيمة 50,000$US ومتابعة وإرشاد لمدّة خمسة أشهر من (Matter) وهي حاضنة شركات جديدة في سان فرنسيسكو، الولايات المتحدة الأميركيّة. ويعمل الموقع حالياً على تطوير تطبيق زيغا الذي يسمح باستخدام فيديوهات تطبيق فاين ومتابعة صناع القصص المفضلين لديكم وإعادة مزج القصص لصنع نسختكم الخاصة منها.

الصورة من صفحة زيغا على فيسبوك.