مواقع إلكترونية مهمة تساعدك على إحتراف فن "الكوميكس"

作者Asmaa Kandil
Jul 31, 2018 发表在 الصحافة متعددة الوسائط

فرضت صور "الكوميكس" نفسها بقوة على صفحات الشبكات الاجتماعية، حتى أصبحت مجالاً خصباً لإبداعات الشباب للتعبير عن آرائهم في كافة المجالات بحرية، حيث يقومون بنشر صور مستوحاة من الأفلام الكوميدية أو تصريحات لأحد الشخصيات العامة والرموز السياسية للتعليق عليها في قالب كوميدي، أو يبتكرون شخصية كارتونية طريفة تحظى بمتابعة مستخدمي الشبكات الاجتماعية لعمل إسقاطات معينة لحشد وتأجيج الرأي العام ضد بعض القرارات أو القوانين أو الرموز، ولكن تختلف الصور والرسوم الساخرة المتداولة بين مستخدمي الشبكات الاجتماعية عن المعنى الحقيقي لفن "الكوميكس" وهو رواية الأحداث في شكل كادرات متتابعة لتوصيل رسالة معينة.  

حاورت "شبكة الصحفيين الدوليين" فنانة الكوميكس نهى إبراهيم التي تمتلك حسًا فنيًا راقيًا وخبرات عديدة في مجال "الكوميكس"، لكي نتذوق معها جماليات وتفاصيل حواديت "الكوميكس" التي روتها للأطفال والشباب بريشتها الناعمة، ونتعرف منها على المهارات المطلوبة لإحتراف هذا الفن، وأوجه الاختلاف بين فن

"الكوميكس"، والكاريكاتير. وفيما يلي نص الحوار.

شبكة الصحفيين الدوليين: أعطينا نبذة مختصرة عنك؟

 تخرجتُ في قسم رسوم متحركة بكلية الفنون الجميلة عام ٢٠٠١، ثم عملت مخرجةً منفذةً وفنية في عدد من شركات الرسوم المتحركة، وقد بدأت في فن الكوميكس من خلال مجلة "نونة" والتي تمثل شخصية الفنانة حنان ترك، ثم عملت رسامة كوميكس في مجلة "مجنون"، ثم أصبحت المديرة الفنية لمجلة "نور" التي تحتوي على جرعات مكثفة من رسوم الكوميكس التي ابتكرتها، وبعد ذلك وظفت خبراتي العديدة التي اكتسبتها في تصميم شخصيات كارتونية متنوعة

في عدد من مسلسلات الرسوم المتحركة ومجلات الأطفال.

 

شبكة الصحفيين الدوليين: اشرحي لنا مفهوم "الكوميكس" ولماذا اخترتيه تحديداً؟

نهى إبراهيم: فن الكوميكس هو فن القصة المصورة وهو ترجمة مرسومة لسيناريو مكتوب يتم التعبير عنه من خلال كادرات متتابعة لسرد قصة ما، ويتسم الكوميكس بأنه توليفة لعدد من الفنون مثل: الإخراج واختيار زوايا كاميرا قوية معبرة عن الحدث، وDigital Painting، وتصميم الشخصيات، وتتضافر هذه الفنون جميعها لإنتاج صفحة الكوميكس.

وتعود بدايات فن "الكوميكس" إلى القدماء المصريين الذين وثقوا الأحداث المرتبطة بتفاصيل حياتهم وعاداتهم وتقاليدهم على جدران المعابد، ثم تطور فن الكوميكس على يد الفنان التشكيلي الإنجليزي "ويليام هوجارث" عام 1730، ثم أتت بعده محاولات الفنان التشكيلي السويسري "رودلف توبفر" عام 1830 الذي قدم "حكايات السيد جابو" باستخدام فن الكوميكس. وقد نجح الغرب في إنتاج العديد من المجلات المصورة الناجحة والتي حققت شعبية كبيرة من بينها: "كابتن أمريكا"، و"الرجل الحديدي"، والرجل العنكبوت"، و"المدهشون الأربعة".

واحترفتُ فن "الكوميكس" تحديداً لحبي الشديد لحالة التمثيل الذي أبرزها في حركة الشخصيات وأدائهم، وتعبيرات وجوههم التي ألفناها في الأعمال الفنية، وبالتالي أرسم لوحة فنية نابضة بالحياة تبرز المشاعر الداخلية لمشاهير الفن والشخصيات الكرتونية وذلك في قالب كوميدي ساخر غني بالبهجة والحيوية.

 

 شبكة الصحفيين الدوليين: ما أوجه الاختلاف بين فن الكوميكس والكاريكاتير؟

 يختلف فنان الكوميكس عن فنان الكاريكاتير في أسلوب رسم الشخصيات، حيث يتناول فنان الكوميكس شخصيات خيالية تكون على الأغلب من وحي الفنان، أو يجسّد فكرة ما أو كلمة معينة بشكل مختصر، وهناك أعمال فنية تمزج بين الكوميكس ورسوم الكاريكاتير.

شبكة الصحفيين الدوليين: ما رأيك في رسوم الكوميكس المنتشرة على صفحات التواصل الاجتماعي؟

 تعبر رسوم الكوميكس المتداولة بين قطاع كبير من مستخدمي الشبكات الاجتماعية عن أفكار الشباب، فهناك صفحات ومجموعات متنوعة لهواة فن الكوميكس من الشباب على موقع "فايسبوك" مثل: Asa7ba Sarcasm Society والتي وصل أعداد متابعيها إلى أكثر من 14 مليون فرد، وصفحة  "كوميكس كومنتاتك Commentatk Comics" التي وصل أعداد متابعيها إلى أكثر من 700 ألف فرد، وصفحة "فاصل مش إعلامي" التي وصل أعداد متابعيها لأكثر من 5 مليون فرد. وقد أطلقوا على أنفسهم "فنانو الكوميكس" ولكنهم لا يتبعون الأسلوب التقليدي للرسم، حيث تقوم أعمالهم على فكرة إعادة تدوير اللقطات الطريفة المشهورة من الأعمال الفنية والدرامية للتعبير عن حدث مضحك.

شبكة الصحفيين الدوليين: ما المهارات المطلوبة لدى فناني الكوميكس؟

 تتمثل المهارات المطلوبة في فنان الكوميكس في تمتعه بخفة الظل ودقة الملاحظة، والاطلاع الدائم على نماذج عالمية ومدارس فنية مختلفة، وبعدها يكون لفنان الكوميكس أسلوبه المتميز ومدرسته الفنية، كما يجب عليه إجادة استخدام برنامج الفوتوشوب، بجانب إتقانه لمجموعة من المهارات مثل: تصميم الشخصيات، والرسم، والتحبير، والتكوين، والتصميم الجذاب، ومحاكاة الأداء التمثيلي والحركة للشخصيات التي يجسدها، أي يحتاج المتدرب إلى الكثير من الممارسة حتى يصبح محترفاً.

شبكة الصحفيين الدوليين: ما رأيك في مجلات الكوميكس المنتشرة بكثرة في الآونة الأخيرة؟

 هناك العديد من مجلات الكوميكس التي تقدم أعمال جيدة، ولكنها تحتاج إلى الكثير من الدعم لترتقي بالمستوى المطلوب.

 شبكة الصحفيين الدوليين: ما المواقع الإلكترونية التي تنصحين بها الفنانين الشباب ليتعلموا مبادئ فن الكوميكس للوصول إلى مستوى الاحتراف؟

 هناك مجموعة من المواقع الإلكترونية وقنوات يوتيوب التي أنصح بها الفنانين الشباب لصقل مهاراتهم، وهي:

  • مدرسة "FZD" للتصميم، وهي من أفضل المدارس لتعليم المبتدئين أساسيات تصميم الرسوم الكارتونية، ورسوم الكوميكس، ويمكنك تصفح موقع المدرسة من خلال النقر هنا، والاشتراك في قناة المدرسة على موقع يوتيوب هنا.
  • مدرسة "Yamada Parker" لتصميم رسوم الكوميكس الساخرة، والرسوم الكرتونية، وتعليم مبادئ الرسم والتلوين، ويمكنك تصفح موقع المدرسة من خلال النقر هنا، والاشتراك أيضاً في قناة المدرسة على موقع يوتيوب هنا.
  • وأنصح بمتابعة قناة "Mark Crilley" على يوتيوب من خلال النقر هنا، لأنها مفيدة في تعليم المبتدئين مبادئ الرسم عموماً، وكيفية عمل رسوم البورتريه، والشخصيات الكارتونية.

الصور مأخوذة من فنانة الكوميكس "نهى إبراهيم" بعد الحصول على الإذن.