خطوات هامة.. كيف تبدأ في التحقيقات مفتوحة المصدر؟

Авторأحمد العطار
Feb 09 в الصحافة الاستقصائية
الصورة حاصلة على رخصة المشاع الإبداعي على فليكر

أصبحت التحقيقات مفتوحة المصدر شائعة خارج منطقة الشرق الأوسط منذ سنوات، وخلال العام الماضي ازداد اهتمام الصحفيين العرب بهذا النوع الذي يعتمد على استعمال البرمجيات مفتوحة المصدر في العمل الصحفي للتحقق مما ينشر على شبكات التواصل الاجتماعي وتعقب الشائعات والأخبار المزيفة أو للعمل على تحقيقاتهم الاستقصائية بشكل عام، لكن العديد منهم لا يعرف كيف يبدأ في احتراف هذه الطريقة.

إن أفضل مكان للبدء هو "دليل التحقق من صحة المحتوى الرقمي في حالات الطوارئ" الصادر عن مركز الصحافة الأوروبي للمؤلف كريج سيلفرمان، معهد بوينتر، والذي يغطي مجموعة من أنواع مختلفة من أدوات وأساسيات التحقق والتحقيق، ومتوفر بلغات متعددة منها العربية، ومن هذا الدليل نستخرج النقاط الأساسية للبدء في عملية التحقق مفتوح المصدر.

نبدأ بأساسيات التحقق:

-         ضع خطة للعمل والإجراءات المعمول بها قبل وقوع الكوارث والأخبار العاجلة.

-         التحقق هو عملية معقدة. طريقة التحقق يمكن أن تختلف بحسب كل معلومة.

-         تحقق من المصدر والمحتوى الذي يوفره.

-         لا تنقل كلام المصادر من دون تفكير ولا تثق بهم ثقة عمياء سواء كانوا شهوداً أو ضحايا أو سلطات.

-         روايات شهود العيان يمكن أن تكون غير دقيقة أو غرضها التلاعب، كما أنها تشوبها العواطف وتشكلها ذاكرة مخطئة أو وجهة نظر محدودة.

-         تحدى المصادر بسؤالهم "كيف تعرف ذلك؟" و"ما هي الأسباب الأخرى لمعرفتك بذلك؟"

-         قم بمطابقة المعلومات التي قدموها مع مصادر أخرى موثوقة تتضمن التوثيق مثل الصور وتسجيلات الصوت والفيديو.

-         اسأل نفسك: "هل أعرف ما يكفي لأتحقق؟" هل أنت على دراية كافية بالمواضيع التي تتطلب فهم التعقيدات الثقافية والعرقية والدينية؟

-         تعاون مع أعضاء فريقك ومع الخبراء؛ لا تقم بالعملية وحدك.

يرتب الدليل خطوات عملية التحقق من المحتوى الذي يولده المستخدمون في ثلاث خطوات:

أولا : حدد وتحقق من المصدر الأصلي ومن المحتوى (وذلك يتضمن الموقع الجغرافي والتاريخ والوقت التقريبي).

ثانيا: قم بمقارنة معلومات المصدر الأصلي بمعلومات المصادر الأخرى.

ثالثا: احصل على الإذن من المصدر الأصلي لاستخدام المحتوى (صور، فيديو، تسجيلات صوتية) من مؤلف\صاحب المحتوى الأصلي.

أولا: التحقق من المحتوى ومصدره

ابدأ بفرضية أن المحتوى غير دقيق وأنه تم حصده وتجزئته واستنساخه وإعادة نشره بسياقات مختلفة.

ثم قم بفحص العناصر الأربعة التالية لأي معلومات أو محتويات عبر وسائل الإعلام الاجتماعي أو الرسائل وتأكد منها:

الأصل: هل هذا هو الإصدار الأصلي للمحتوى؟

المصدر: من قام بتحميل المحتوى إلى الإنترنت؟

التاريخ: متى تم إنشاء المحتوى؟

الموقع: أين تم إنشاء المحتوى؟

1-  الأصل

حدد وتحقق من المصدر الأصلي من المحتوى (وذلك يتضمن الموقع الجغرافي والتاريخ والوقت التقريبي).

أول خطوة للتحقق من المحتوى الذي يولده المستخدمون هي تحديد المحتوى الأصلي، سواء كان تغريدة أو صورة أو مقطع فيديو أو رسالة نصية إلخ... فيما يلي بعض الأسئلة التي يمكنك أن تبدأ بها:

-         هل يمكنك أن تجد نفس المحتوى أو منشورات مشابهة في أماكن أخرى على الإنترنت؟

-         متى تم رفع أو تصوير أو مشاركة أول إصدار؟ هل يمكنك تحديد الموقع؟ هل تم وسم المحتوى جغرافياً؟

-         هل تم الربط لأي موقع ضمن المحتوى؟

-         هل يمكنك تحديد هوية الشخص الذي قام بمشاركة أو رفع المحتوى الأصلي، والاتصال به للحصول على المزيد من المعلومات؟

للتحقق من منشأ الصور:

عند التعامل مع الصور، استخدام خدمة مثل Google Reverse Image Search أو TinEye خطوة هامة.

الصق عنوان URL الخاص بالصورة أو ابحث بلصق الصورة نفسها لمعرفة ما إذا كان هناك أي صور مطابقة على الإنترنت.

إذا ظهرت عدة روابط لنفس الصورة، انقر على “view other sizes” “عرض أحجام أخرى” لمتابعة التحري.

عادة ما تدلك الصورة الأكبر حجمًا/دقة إلى المصدر الأساسي. (في صور Google، تظهر دقة كل صورة بجوارها). ويمكنك مقارنة ذلك بالصورة التي لديك لمعرفة ما إذا كان المصدر يبدو أصليًا.

تحقق لمعرفة ما إذا كانت الصورة تحوي أي بيانات EXIF (بيانات وصفية metadata)، واستخدم برامج مثل فوتوشوب أو أدوات مجانية مثل Fotoforensics.com أو Findexif.com لترى معلومات حول موديل الكاميرا ووقت التقاط الصورة، والأبعاد الأصلية للصورة.

تزيل الشبكات الاجتماعية مثل تويتر وفايسبوك وانستجرام معظم البيانات الوصفية. فليكر استثناء لتلك القاعدة.

بدلاً من ذلك، استخدم Geofeedia و Ban.jo لتحديد البيانات الجغرافية من الـ GPS في الجهاز المحمول الذي قام برفع الصورة.

للتحقق من منشأ الفيديو:

أحيانا يكون مصدر المقطع هو نفسه حساب فايسبوك أو يوتيوب الذي نشره. لكن عليك أن تبدأ دائما من افتراض أن الفيديو قد نقل برمجياً أو يدوياً من مكان آخر.

معظم مقاطع الفيديو تأتي مرفقة بوصف أو وسوم أو تعليقات أو نص تعريفي. استخرج الكلمات المفتاحية من تلك المعلومات لكي تشرع في البحث. تشكل الاختصارات وأسماء الأماكن وغيرها من الأسماء كلمات مفتاحية جيدة. إذا كان نص الوصف مكتوبا بلغة أجنبية، ألصق النص في ترجمة جوجل لتمييز تلك الكلمات المفتاحية. بعد ذلك ابحث عن أقدم نسخ الفيديو المطابقة للكلمات المفتاحية بفرز النتائج بحسب التاريخ.

على موقع يوتيوب، انظر أسفل شريط البحث مباشرة لمعاينة قائمة "الفلاتر" (Filters) ثم اختر "تاريخ التحميل" (Upload date).

في فيميو (Vimeo) ويوكو (YouKu) وغيرهما من منصات الفيديو توجد فلاتر مشابهة.

اطلع على النتائج وقارن بينها مستخدما خدمة البحث بالصور من Google أو Tineye لإجراء بحث عكسي عن الصورة المصغرة thumbnail لمقطع الفيديو إلى أن تجد المقطع الأصلي (الصور المصغرة للأصل والنسخ تكون متطابقة في العادة).

2-  المصدر

بعد تحديد المحتوى الأصلي، اجمع المعلومات حول كاتب\مصدر المحتوى. والهدف من ذلك هو تأكيد ما إذا كان صاحب الحساب مصدراً موثوقاً.

عاين البصمة الرقمية لرافع المحتوى عبر طرح الأسئلة التالية:

-         هل يمكنك التأكد من هوية الشخص والاتصال به؟

-         هل أنت على معرفة مسبقة بهذا الحساب؟ هل كان محتواه والنقل الإخباري الذي يقوم به موثوقاً فيما مضى؟

تحقق من تاريخ رافع المحتوى على الشبكة الاجتماعية:

-         ما مدى نشاطه على الحساب؟ عن ماذا يتكلم وماذا يشارك؟

-         ما هي معلومات السيرة الذاتية الموجودة على الحساب؟ هل تحوي روابط لأي شيء آخر؟

-         ما هو نوع المحتوى الذي سبق له رفعه في السابق؟

-         ما هو موقعه الجغرافي، استنادا إلى تاريخ حسابه؟

تفقد ارتباطاته على الشبكة الاجتماعية:

-         من هم أصدقاؤه ومتابعوه؟ ومع من يتفاعل أو يتابع بدوره؟

-         هل هو على قوائم أي شخص آخر؟

حاول أن تجد حسابات أخرى مرتبطة بنفس الاسم أو اسم المستخدم على شبكات اجتماعية أخرى للعثور على المزيد من المعلومات:

إذا عثرت على اسم حقيقي، استخدم أدوات البحث عن الأشخاص مثل (Sopkeo) و White Pages)) و(Pipl.com ) و (WebMii) للعثور على عنوان الشخص وبريده الإلكتروني ورقم الهاتف.

تحقق من الشبكات الاجتماعية الأخرى، مثل Linkedin، لتعرف المزيد عن الخلفية المهنية للشخص.

تحقق مما إذا كان الحساب الموثق على تويتر أو فيسبوك موثقاً بالفعل بتثبيت مؤشر الماوس (الفأرة) فوق علامة التحقق الزرقاء. إذا كان الحساب موثقاً فعلاً من قبل تويتر أو فايسبوك، ستظهر رسالة تقول "حساب موثق" أو "صفحة موثقة"، إذا كانت العلامة الزرقاء مزيفة لن تظهر الرسالة.

عند التعامل مع الصور ومقاطع الفيديو، اعتمد وجهة نظر الشخص الذي قام بالتقاطها. (هذه الأسئلة مفيدة عند التعامل مع المعلومات النصية أيضاً). اسأل نفسك الأسئلة التالية عند التحقق من مصداقيته:

-         أين مكان الشخص المصدر؟

-         متى وصل هناك؟

-         ماذا يمكنه أن يرى (وماذا تظهر صورته\مقطع الفيديو الذي التقطه)؟

-         أين يقف؟

-         لماذا هو هناك؟

حاول ربط نشاطهم بأي حسابات أخرى على الإنترنت تحت إدارتهم عبر طرح الأسئلة التالية:

-         ابحث في تويتر أو فايسبوك عن الكود الفريد للفيديو unique video code، هل من حسابات مرتبطة؟

-         هل توجد حسابات أخرى، مثل حساب في جوجل بلس أو مدونة أو موقع، مذكورة في ملف المستخدم أو مرتبطة به؟

-         ما هي المعلومات التي توفرها الحسابات المرتبطة حول مكان الشخص ونشاطه ومصداقيته وانحيازه أو أجندته؟

-         منذ متى وهذه الحسابات نشطة؟ وما درجة نشاطها؟ (يتناسب طول فترة النشاط ودرجته مع احتمال مصداقية المصدر).

-         بمن تتصل حسابات الشبكات الاجتماعية تلك، وماذا يخبرنا ذلك عن الشخص الذي قام برفع المحتوى؟

-         في حال وجود موقع مرتبط، هل يمكننا الحصول على معلومات حول الشخص الذي قام بتسجيله عبر البحث باستخدام whois؟

-         هل الشخص مدرج في دلائل الهاتف المحلية، أو على سبوكيو (Spokeo) أو بيبل (Pipl.com) أو ويبمي (WebMii) أو لينكدإن (LinkedIn)؟

-         هل تدل أوساطه الاجتماعية على الإنترنت على أنه قريب من مكان الحدث؟

 

3-  التاريخ

تحقق من التاريخ والوقت التقريبي، وبخاصة عند التعامل مع الصور / الفيديو، وذلك عن طريق التحقق من حالة الطقس في اليوم والمكان الذي وقع فيه الحدث.

هل حالة الطقس تتوافق مع النشرة الجوية (المحلية) ومع المواد الأخرى التي تم رفعها لنفس الحدث؟

استخدم ولفرام ألفا Wolfram Alpha لإجراء بحث. (على سبيل المثال: What was the weather in London, England, on January 20, 2014? "ماذا كانت حالة الطقس في لندن، إنجلترا، في 20 يناير 2014؟").

ابحث في المصادر الإخبارية عن تقارير حول الأحداث في ذلك اليوم.

باستخدام البحث عن الفيديو والصور مثل (يوتيوب، Google، Tineye إلخ...)، ابحث عن أي محتوى مماثل من نفس الحدث يسبق تاريخه المحتوى الذي تتحقق منه. (تذكر أن يوتيوب يحدد تاريخ مقطع الفيديو بلحظة بدء رفعه بالتوقيت القياسي للمحيط الهادي Pacific Standard Time).

في الفيديو والصور، ابحث عن أي عناصر مرئية أو مسموعة تساعد في تحديد التاريخ والوقت مثل الساعات وشاشات التلفزيون وصفحات الجرائد، إلخ.

4-  المكان

تحديد موقع المحتوى هو جانب هام آخر من التحقق:

فهل يتضمن المحتوى معلومات جغرافية محددة آلياً؟ (الخدمات مثل فليكر وبيكاسا وتويتر توفر خيار تضمين الموقع الجغرافي، ولكن يمكن التحايل عليها).

حدد نقاطاٌ مرجعية لمقارنتها مع صور الأقمار الصناعية والصور التي تم تحديد موقعها الجغرافي، مثل:

-         اللافتات والكتابات على المباني ولافتات الشوارع ولوحات تسجيل السيارات واللوحات الإعلانية، إلخ. استخدم ترجمة Google Translate أو free.orc.com للترجمة على الإنترنت.

-         المناظر المميزة مثل السلاسل الجبلية أو الأشجار أو الأنهار أو المنحدرات، إلخ.

-         المعالم المميزة والمباني مثل الكنائس والمآذن والملاعب والجسور، إلخ.

-         لوحات تسجيل المركبات والملابس.

استخدم Google Earth عند معاينة الصور ومقاطع الفيديو الأقدم، حيث أن الخدمة توفر أرشيفاً من صور الأقمار الصناعية. استعرض التضاريس الأرضية باستخدام Google Earth.

استخدم Wikimapia، خدمة شبيهة بخرائط Google تعتمد بياناتها على الحشود، للتعرف على المعالم المختلفة.

لاحظ الأحوال الجوية مثل ضوء الشمس والظلال لتحديد الوقت تقريبياً. استخدم Wolfram Alpha للبحث عن حالة الطقس في الزمان والمكان المحددين.

بالنسبة للفيديو، تفحص اللغة (أو اللغات) المحكية. تحقق مما إذا كانت اللهجات والمفردات تتطابق مع الموقع الجغرافي.

تنبه إلى أن خدمة الترجمة من Google لا تعطي ترجمة دقيقة لبعض اللغات.

اطلب المساعدة من الأشخاص الذين يتكلمون تلك اللغة.

ثم اطرح الأسئلة الأتية:

-         هل طريقة وصف الفيديوهات متشابهة وغالباً من مكان معين؟

-         هل مقاطع الفيديو مؤرخة؟

-         إذا كانت مقاطع الفيديو في الحساب تحتوي على شعار (logo)، هل هو متطابق في جميعها؟ وهل هو مطابق للشعار الذي قد يكون ظاهراً مكان الصورة الشخصية لصاحب الحساب في يوتيوب أو فيميو؟

-         هل يقوم الشخص الذي قام برفع الفيديو بـ"سحب" مقاطع الفيديو من المنظمات الإخبارية وحسابات يوتيوب الأخرى، أم فقط يقوم برفع محتوى ولّده المستخدمون مباشرة؟

-         هل يكتب رافع الفيديو بنفس اللغة العامية أو اللهجة المحكية في المقطع؟

-         هل المقاطع المنشورة في الحساب متطابقة من حيث الجودة؟ (على يوتيوب، اذهب إلى الإعدادات ومن ثم الجودة لتحديد أفضل جودة متوفرة للفيديو).

-         هل عناوين مقاطع الفيديو تحتوي على عبارات دالة على امتدادات الملفات مثل.avi أو.MP4؟ قد يدل ذلك على أن الفيديو تم تحميله مباشرة من جهاز ما.

-         هل وردت في وصف الفيديو في يوتيوب عبارة "Uploaded via YouTube Capture" (تم التحميل عبر Youtube Capture) ؟ قد تدل تلك العبارة على أنه تم التقاط الفيديو باستخدام هاتف ذكي.

ثانيا: قارن معلومات المصدر بمعلومات المصادر الأخرى

بعد القيام بالخطوات أعلاه، أجب على الأسئلة التالية:

-         هل تبدو الصور أو الفيديو أو المحتوى منطقية نظراً إلى السياق الذي تم تصويرها به؟

-         هل هناك أي شيء يبدو وكأنه لا ينتمي \ في غير محله؟

-         هل هناك تناقض في أي من التفاصيل أو أجوبة المصدر على أسئلتي؟

-         هل نشرت وسائل الإعلام والمنظمات الإعلامية صوراً أو مقاطع فيديو مماثلة؟

-         هل هناك أي شيء على موقع Snopes (موقع لدحض المعلومات الخاطئة المنتشرة) يتعلق بهذا الموضوع؟

-         هل هناك أي شيء غريب أو يبدو جيداً لدرجة يصعب تصديقها؟

عند التواصل مع المصدر، اسأل أسئلة مباشرة وقارن الأجوبة مع المعلومات التي حصلت عليها عبر أبحاثك الخاصة، وتأكد من أن الأجوبة تتطابق مع ما توصلت إليه.

للصور:

عند استجواب المصدر، أظهر ما تعرفه من بيانات EXIF ومعلومات الموقع الجغرافي من أدوات مثل خرائط Google وGoogle Street View (عرض الشارع).

اطلب منه إرسال صور إضافية التقطت قبل وبعد الصورة التي تتحقق منها.

إذا كانت الصورة من موقع غير أمن، تحقق دائماً من أن الشخص آمن عند التحدث معك.

للفيديو:

إذا كانت لديك شكوك حول تركيب الفيديو، استخدم برامج التحرير مثل VLC media player (مجاني) أو Avidemux (مجاني) أوVegas Pro (مدفوع) لتقسيم الفيديو إلى اللقطات (الإطارات) التي يتكون منها.

3. احصل على الإذن لاستخدام المحتوى من صاحبه الأصلي

قوانين حقوق النشر تختلف من بلد لآخر، وشروط الاستخدام تختلف من خدمة لأخرى. الحصول على إذن لاستخدام الصور والفيديو والمحتويات الأخرى أمر جوهري.

لذا عند طلب الإذن من صاحب المحتوى الأصلى ينبغي مراعاة النقاط التالية:

-         كن واضحاً بتحديد الصورة أو الفيديو الذي ترغب باستخدامه.

-         اشرح كيف سيتم استخدامه.

-         وضح كيف سيتم نسب المحتوى لصاحبه.

-         هل يريد أن يتم نسب المحتوى إلى اسمه الحقيقي أو اسم المستخدم أو لمجهول؟

-         انظر لأي عواقب محتملة لاستخدام المحتوى و\أو اسم الشخص.

-         هل من الضروري طمس الوجوه لأغراض الخصوصية والأمن؟

-         هل سيتعرض منشئ المحتوى أو الشخص الذي قام برفعه للخطر إذا نسبت المحتوى لهم باستخدام أسمائهم الحقيقية؟

الصورة الرئيسية حاصلة على رخصة المشاع الإبداعي على فليكر