قناة "أون تي في" المصرية تنشئ أول وحدة للصحافة الاستقصائية التلفزيونية

parMohamed Abdelfattah
4 déc 2012 dans الصحافة الاستقصائية

قامت "قناة أون تي في" المصرية بإنشاء أول وحدة للصحافة الاستقصائية التلفزيونية منذ حوالي أربعة شهور، وهو ما يعدّ سَبقاً نادراً في سوق تلفزيوني مصري قلّما يتجّه القائمون عليه إلى الاستثمار في ذلك النوع من الصحافة العميقة.

شبكة الصحفيين الدوليين ألقت نظرة من الداخل على تلك الوحدة الجديدة وقامت بمحاورة عدد من القائمين عليها.

"التحقيق أدّى إلى ردود أفعال قوية، فقامت وزارة البترول بعرض مؤتمر صحفي لتوضيح موقفها وقامت لجنة الصناعة والطاقة بمجلس الشورى بعقد جلستين لمناقشة قضية الغاز." هكذا قال ياسر الزيّات المدير التحريري للوحدة الاستقصائية الناشئة بقناة "أون تي في" تعليقاً على تأثير أحد التحقيقات ذات العلاقة بحقول الغاز الطبيعي المصرية.

"الصحافة الاستقصائية تغيّر المجتمع من خلال ردود الأفعال." كما يري ياسر الزيّات. يقول الزيّات: "نشأت الوحدة منذ حوالي أربعة شهور، وقد اخترنا 12 صحفياً من التلفزيون والصحف الورقية ممّن يهتمون بالصحافة الاستقصائية وأخضعناهم لتدريب مكثف." ويضيف: "وبعد ذلك قمنا بتقسيم الـ 12 شخصًا إلى ستة فرق، يتكّون كل فريق من مراسل ومنتج وبدأنا نعمل على التحقيق الواحد لمدّة شهر كامل." إلا أنه يرى أن عملية الإنتاج التلفزيوني "معقدة" وتستوجب تعاوناً بين عناصر فنية مختلفة داخل التلفزيون.

طريقة العمل "Work-flow"

شبكة الصحفيين الدوليين استطلعت من الداخل كيفية إنتاج تلك التقارير الاستقصائية.

في البداية يأتي اقتراح بفرضية معينة يسعى فريق العمل المكلّف بأن يثبتها. وكما يقول ياسر الزيّات المدير التحريري للفريق الاستقصائي الناشيء: "لا يمكن أن نخرج بتحقيق دون أن تكون الفرضية مثبته إثباتاً كاملًا وبعد ما نستقر على صياغة الفرضية نصيغها في شكل عنوان وملخص سريع." وبعد أن يتم التأكّد من الفرضية بشكلها الأولي تبدأ رحلة البحث والتحقيق المكلّف بها الصحفي في الوحدة الاستقصائية. يستغرق الصحفي الاستقصائي بعدها أسبوعاً كاملاً في البحث فقط والإعداد للتحقيق. يقوم الفريق بعد ذلك بإرسال تصوّر مبدئي للميزانية المطلوبة للإنتاج وفقاً لحدّها الأقصى كما يقول ياسر الزيّات. ثم يقومون بإعداد خطة التصوير التفصيلية، وبعدها يشرعون في التصوير الفعلي والذي يأخذ عادة أسبوع. ثم يأتي الأسبوع الثالث لتبدأ عملية المشاهدة لما تمّ تصويره وتفريغ جميع الصور واللقاءات على الورق استعداداً للمونتاج المبدئي. وكما يضيف ياسر الزيّات فشهر واحد هو ما يحتاجه التحقيق على أقصى تقدير في تلك المرحلة.

التحدّيات

يروي لنا الزيّات على مستوى آخر عدداً من التحديات التي تواجههم في الوحدة أثناء إنتاج التقارير الاستقصائية. فبجانب كون عملية الإنتاج التلفزيوني في حدّ ذاتها أمرًا مركّبًا وليس بسهل، فإن تعنّت عدد من المسؤولين في التسجيل مع الصحفيين يقف كعائق آخر. إلا أنه بمرور الوقت يرى ياسر أن "المسؤولين بدأوا في التجاوب وهم يقومون بإجراء مداخلات هاتفية بعد عرض التقرير على التلفزيون."

تحدٍ آخر يتمثل في عدم وجود قانون للمعلومات في مصر، مما يجعل عملية الحصول على المستندات غاية في الصعوبة.

الطموحات

تهدف الوحدة كما يقول مديرها التحريري ياسر الزيّات أن تقدّم "صحافة عمق بشكل عام"، وليس فقط صحافة استقصائية. كما ستسعى الوحدة أيضاً إلى التحوّل إلى نموذج "صحفي الفيديو" الواحد الذي يستطيع أن ينتج التقرير من بداية الإعداد والبحث وحتى مرحلة المونتاج المبدئي. القائمون على الوحدة بشكل عام متفائلون لتحمّس إدارة قناة "أون تي في" للاستثمار في ذلك النوع.

لمشاهدة التقارير الاستقصائية التي أنتجتها الوحدة يمكنكم النقر هنا