نصائح للصحفيين حول تصوير الفيديو: الإضاءة وخط الصورة (الجزء الثاني)

بواسطةJarod Phillips
Oct 12, 2011 في الصحافة متعددة الوسائط

تقدم شبكة الصحفيين الدوليين الجزء الثاني من دليل من أربعة أجزاء حول تصوير مقاطع الفيديو والصور. يركز هذا الجزء على تقنيات الإضاءة وإيجاد الخط في تصوير الفيديو.

الإضاءة:

هناك عدة طرق لخلق الإضاءة، لكن بالنسبة لمعظم الصور فعليك القبول بما هو موجود. هناك بضعة أشياء يمكن أخذها في عين الاعتبار لتحسين الإضاءة : الزاوية، والمقدار واللون.

الزاوية: أفضل زاوية لضوء ألمع تكون عادة فوق مستوى العين في الهدف وعلى مقربة من الاتجاه الذي ينظر إليه الهدف. احرص دائما على وجود ضوء على الكاميرا من ناحية الهدف أكثر من الجانب البعيد. الأضواء الساطعة في الخلفية تشتت الصورة وستجعل هدفك يبدو أقل وضوحاً وأكثر غموضاً.

مقدار الإضاءة: إن كنت تستخدم الإعدادات التلقائية للكاميرا، فعليك أن تحاول الحصول على أكبر قدر ممكن من الضوء. أفضل طريقة للحصول على كمية وافرة من الضوء هو التصوير في الخارج، لكن كن حذراً من الظلال. حاول التصوير في الصباح أو المساء أو في الأيام المتلبدة. إن لم تتمكن من التصوير في الخارج أو في النهار، فحاول التصوير في أفضل غرفة مضاءة متاحة.

الألوان: تأتي الألوان في مجموعة متنوعة من اللون الأبيض، غير أنه نادراً ما يلاحظ الناس ذلك. تميز العقول البشرية اللون بالنسبة لنا، وتضبط المعلومات في أعيننا للحصول على اللون الأبيض الحقيقي. لكن الكاميرات تعتمد على رقائق كمبيوتر للقيام بذلك ويمكن أن تكون نتائجها مؤسفة. كقاعدة عامة، اعتبر الأضواء المتوهجة برتقاليةً وضوء الشمس أزرقاً والألوان المتفتحة خضراء. إن كانت كاميرتك مضبوطة على الإعدادات التلقائية، فسيتم تلقائياً ضبط اللون لخلق لون أبيض صحيح. أهم شيء هو تجنب خلط الألوان. يمكن لهذا أن يحمل تأثيرات غير مرغوب فيها على الصورة ويعيق موازنة اللون الأبيض في الصورة.

كي لا تختلط الألوان، حاول أن تبقى مع مصدر ضوء واحد. إن كان لديك غرفة مضاءة، تجنب فتح النافذة لمزيد من الضوء. حاول زيادة الإضاءة بالمصباح، أو أطفأ الأنوار كلياً وافتح النوافذ بشكل كامل.

سيكون عليك مزج ألوان خفيفة من وقت لآخر. عندما لا يمكن تفادي الخلط، حاول خلط الألوان بشكل متساو. على سبيل المثال تجنب هدفاً جانبه الأيسر مضاء بمصباح وجانبه الأيمن مضاء عبر نافذة مفتوحة. حاول تحريك المصباح بجوار النافذة حتى تمزج الألوان.

الخط:

أسهل طريقة للتفكير في الخط: تصوير جانب واحد فقط من الهدف. لو كنت تنظر إلى الهدف الخاص بك من أعلاه، وترسم دائرة حوله، فأنت ترغب فقط في تصوير 180 درجة من هذه الدائرة. لن ترغب بتصوير كامل الـ 360 درجة. الخط موجود أينما ترغب بتصوره، لكن بعض الناس قد بنوا تصوراً يجعل بعض مواضع الخط أفضل من غيرها. ينشأ الناس بطبيعة الحال خطاً حيث ينظرون. من الأفضل أن تختار عادة جانب واحد من أي شخص بناء على التعريف الذي يمنحك أفضل صورة. عندما تقرر أين يكون الخط فلا تغير رأيك.

سلسلة الصور أعلاه تحافظ على الخط. فهي تظهر دائماً الجانب الأيسر من الدمية الصغيرة والجانب الأيمن من الدمية الكبيرة.

السلسلة الثانة لا تحافظ على الخط في آخر صورة. قد يشعر المشاهد أنها صورة مربكة قليلاً ولكن قد لا يعلم لماذا.