موقع ريبيل ماوس يسمح للصحفيين بإنشاء مواقع خاصة بوسائل الإعلام الإجتماعي

بواسطة Alaa Chehayeb
Oct 26, 2012 في مواضيع متنوّعة

انطلق موقع "ريبيل ماوس" (RebelMouse) بنسخته التجريبيّة، وهو عبارة عن موقع إلكتروني خليط من تويتر، فايسبوك، وردبريس وبايبر.لي. يقوم "ريبيل ماوس" بإنشاء موقع إلكتروني عبر تجميع المعلومات التي يشاركها المستخدم على وسائل الإعلام الإجتماعي على طريقة موقع بينترست، متيحاً لجميع المستخدمين إمكانيّة إنشاء مواقعهم الإلكترونيّة بسرعة وسهولة.

هنا يبرز سؤال قد يطرحه الجميع: بما أنه مجموع من عدّة مواقع موجودة، لماذا قد نريد إستخدامه؟ بكلّ بساطة لأن هذا الموقع قد يكون الأول من نوعه الذي يجمع بين التدوين والإعلام الإجتماعي. فمواقع التدوين لا تتيح إمكانيّة تجميع المعلومات من مواقع التواصل الإجتماعي، وهذه الأخيرة لا تحافظ على المعلومات بشكل يسهّل الوصول إليها وتعديلها، وهذه الميزة هي التي يحتاجها الصحفيون في موقعهم الإلكتروني.

"ريبيل ماوس" هو مزيج من paper.li وstorify ولكن الأول لا يسمح بتعديل المحتوى، والثاني يقوم على إنشاء صفحة خاصة بكل خبر أو موضوع. لذا "ريبيل ماوس" هو الموقع الأفضل للصحفيين والمؤسسات الإعلاميّة لعدّة أسباب:

التدوين وتجميع المعلومات: يمكن أن يستخدم الموقع لتجميع المعلومات فقط كما تفعل "رويترز " بجمع تغريدات عدّة حسابات تابعة لها على تويتر، والحفاظ عليها في صفحة واحدة مع الصور المنشورة فيها، أو موقعي "ماشابل" و "تيك كرانش" للأخبار التكنولوجيّة، وموقع "واشنطن بوست"الإخباري. أو جمع الأخبار من المواقع الإجتماعيّة وإضافة أخبار مباشرة من الموقع على طريقة التدوين.

إمكانيّات التعديل الهائلة:على خلاف المواقع المشابهة له، يسمح "ريبيل ماوس" بتعديل جميع الأخبار المنشورة حتى تلك التي تمّ تجميعها من مواقع التواصل الإجتماعي. وهذه قد تكوم الميزة التي ستجذب العديد من الصحفيين لإستخدامه، حيث يمكن تعديل عنوان الخبر، النص الموجود فيه وحتى الصورة أو الفيديو. أيضاً يسمح الموقع بتعديل موقع الخبر على الصفحة ما يسمح للصحفي أن يحدّد ما هي الأخبار الظاهرة في أعلى الشاشة، كما يمكن أن يثبّت أحد الأخبار في مكانه ليبقى بارزاً حتى مع نشر أخبار أخرى. كذلك يمكن إزالة أحد الأخبار التي لا يرغب الصحفي بالحفاظ عليها في موقعه.

الحفاظ على الأخبار: يقوم "ريبيل ماوس" بدور المجلّد الذي يحفظ جميع المستندات المهمّة، حيث يمكن للصحفي أو المؤسسة الإعلاميّة الحفاظ على أخبار ومعلومات مهمّة من مصادر مختلفة في موقع إلكتروني واحد، كما تفعل صحيفة "هافينغتون بوست" التي تجمع أخبار من عدّة حسابات تابعة لها. أو الصحافي "آندي كارفن" الذي يجمع المعلومات التي يرغب مشاركتها في صفحة واحدة.

النشر الأوتوماتيكي أو اليدوي: يسمح الموقع بتحديث الموقع أوتوماتيكيّاً، فبعد ربط حسابك على "ريبيل ماوس" مع حساباتك على تويتر، فايسبوك، إنستاغرام وبينترست؛ يقوم الموقع بتحديث نفسه تلقائيّاً عندما تنشر أخباراً على أحد المواقع الإجتماعيّة. أو يمكنك إختيار حفظ التعديلات في المسودّة (Draft) وتختار بنفسك ما الذي تريد نشره. هذه الخاصيّة تخدم الصحفيين والمؤسسات الصفحيّة حيث يمكن مراقبة المحتوى الذي ينشر على مواقعهم.

لا يزال "ريبيل ماوس" في نسخته التجريبيّة، لذا هناك بعض الأمور التي لاحظتها ويمكن تحسينها في النسخة النهائيّة، منها عدم وجود خاصيّة البحث، فإن رغبت بزيارة حساب أحدهم عليك سؤاله أن يرسل لك الرابط. كما أن الموقع أقلّ تفاعلاً من المواقع الأخرى حيث لا يمكن إضافة تعليق أو إعجاب بأحد الأخبار، كأنك تقرأ جريدة مطبوعة. ويمكن كذلك إضافة بعض القوالب لتغيير شكل الموقع حيث أنه حاليّاً تحمل جميع المواقع نفس الشكل.