لا تجعل من قلّة الموارد سبباً لعدم بناء منصتك الرقمية

بواسطة ياسمين إبراهيم
Nov 6, 2015 في مواضيع متنوّعة

أصبح بإمكان المشاريع الرقمية الناشئة التي تعتمد على التمويل الذاتي أن لا تؤجل عملها لإيجاد المانحين أو المستثمرين أو المعلنين. فكل ما أنتم بحاجة إليه هو منصة رقمية مجانية تنشرون من خلالها ابتكاراتكم الرائدة.

في العام الماضي، حين بدأت في تحويل مبادرتي "ذاتِك - المتحف الرقمي للنساء" من مجرد فكرة إلى واقع، لم يكن متاحاً بالنسبة لي أن أشتري نطاقاً ومضيفاً (هوستينج) للموقع الإكتروني.

وذاتِك هو مشروع يهدف لبحث وتوثيق وإلقاء الضوء على مشاركات النساء في الوطن العربي كما يسعى لتمكينهن عبر استخدام الانترنت والتكنولوجيا الرقمية

فرضت عليّ طبيعة المشروع بعض الخصائص التي يجب توافرها في الموقع الالكتروني: كأن يتسع لملفات الميديا (صور، فيديو، رسوم، ملفات أوديو) وأن ييكون ثنائي اللغة لأني لم أكن استهدف فقط الجمهور الناطق بالعربية بل غير الناطق بها أيضا كوسيلة لتغيير المفهوم النمطي عن النساء العربيات والتحدث عن إنجازاتتهن ودورهن في مجتمعاتهن.

المنصات الرقمية.. خيارات مجانية متاحة

Blogspot.om

فكرت بدايةً بإنشاء مدونة وكانت المدونات في وقت قريب نشطة جداً، لكن يعيبها صعوبة إمكانية البحث فيها وبدائيتها، وفي بعض نماذجها (طولها) كما أنها تبدو كصفحات للخواطر والآراء أو كعموداً صحفيا وليست مؤهلة لمنافسة الموقع المحترفة حيث سهولة البحث واختيار التفضيلات وغيرها. مع العلم أن عدد ملحوظ من المدونات عرفت شهرة واسعة، خاصةً المتخصصة في نوع محدد من المحتوى.

بالتالي، أكملت بحثي عن المواقع الأخرى التي توفر نطاقات مجانية/ Free domains  واستضافة مجانية/ Free Hosting وظهرت أمامي بدائل كثيرة، أعرضها عليكم تالياً.

Godady

وهو بالأساس موقع مدفوع ويعتبر من المواقع الجيدة ذات التكلفة المتوسطة نسبياً حيث يصل الموقع لحوالي 500$ سنوياً ويوفر أيضاً خدمة الاستضافة المجانية لكن لمدة 14 يوماً فقط. وبعد ذلك، سيطلب منك أن تندرج في خطة من الخطط المدفوعة.

Webs.com

هذا الموقع موجود على الشبكة العنكبوتية منذ 2001 لذلك يعد من أقدم مواقع الاستضافة وأوسعها انتشاراً، به عدد من الخصائص المميزة وأهمها خاصية "Drag and Drop" أو "إسحب وضَع" وهي تمكنك من سحب أي داتا/ بيانات أو معلومات من حاسبك ووضعها على موقعك محل الإنشاء ثم تضبطها بنقرات بسيطة. كما يوفر أيضاً خصائص مساعدة للتجارة الإلكترونية أو E-commerce لذلك يفضله أصحاب المشروعات الصغيرة والمبتدئين، لكن يعيبه محدودية عدد القوالب والتصميمات وجمودها.

Weebly.com

لا يتطلب خبرة رقمية مسبقة وأسهل وأسرع طريق لبناء موقعك الخاص وبه خاصية أعتقد أنها الأكثر تميزاً وهي ظهوره على محركات البحث. أكثر مميزاته هي نفسها أكبر عيوبه، بساطته الشديدة وبدائيته، لذلك لا ينصح به لأغراض التجارة الإلكترونية أو للمبادرات والأفكار الغنية بالملفات البصرية أو الوسائط المتعددة المتنوعة مثل الصور والفيديو في صفحة واحدة.

Wix.com

من أفضل مواقع الاستضافة المجانية وأحدثها وأكثرها انتشاراً. فهو لا يظهر أي إعلانات على الموقع ولديه العديد من القوالب Templates حوالي 450 قالباً والتي تتيح الاختيار ما بينها ما يناسب مختلف المشروعات أو أنواع المحتوى. كما يوفر إمكانية ظهور "الفلاش" أو عرض الصور المتحرك، وإضافة أزرار وصفحات، وبسيط في بنائه ولا يحتاج لمتخصص أو مطور مواقع. يملك الموقع خاصية لم أجدها في أي من المواقع المجانية الأخرى وهي إمكانية بناء موقع ثنائي اللغة، فمثلاً يمكنك عمل موقع مزود باللغة العربية وموقع "مرآة" باللغة الإنجليزية أو العكس. على الرغم من مميزاته العديدة وجدت فيه عيباً أساسياً هو أنه لا يظهر موقعك على محركات البحث، وعلى سبيل المثال لا الحصر، عندما يكتب المستخدم اسم مبادرتي أو مشروعي تظهر فقط حسابات المبادرة على شبكات التواصل الاجتماعي، ويجب أن تأخذ علماً أن هذه الخاصية توفرها المواقع المدفوعة ونادراً ما تقدمها مواقع الاستضافة المجانية.

تحويل الموقع المبتدىء إلى موقع محترف

تتنوع خدمات ومواقع بناء واستضافة المواقع المجانية حسب حاجة المبادرة أو المشروع، لكن متى اخترت أي منها سيكون اسمه ملاصقاً لاسم مشروعك فيظهر ذلك في URL الخاص بك، مما سيجعله طويلاً جداً ويظهرك أمام بعض جمهور المستخدمين كمبتدئ أو هاوٍ.

بالرغم من ذلك يمكنك تحويله إلى موقع مدفوع وشراء الإسم في أي وقت أو حسب خطة الموقع المستضيف. كذلك يمكنك الإستفادة من خدمة التجربة المجانية "فري ترايل" أو إمكانية استرجاع الأموال خلال مدة محددة أو الإستفادة من بعض المواقع التي تقدم عروضاً متميزة أو رخيصة السعر نسبياً أو فترات سماح.

كما ينصح بالاطلاع على خبرات المستخدمين السابقين وآراء الخبراء هنا وهنا.

ياسمين إبراهيم، هي إحدى المشاركات في برنامج مركز التوجيه بدورته الثانية التابع لشبكة الصحفيين الدوليين بنسختها العربية بهدف تطوير مشروعها الإعلامي من ضمن مشاريع أخرى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.