طرق وأدوات مهمة للتحقق من الصور والأخبار والفيديوهات على الشبكات والمواقع

بواسطةAsmaa Kandil
Apr 23, 2018 في التحقق من المعلومات

يواجه الصحفيون تحديات جمة داخل غرف الأخبار أمام مسألة التحقق من صحة المحتوى الإعلامي المنشور على المواقع الإخبارية، أو المتداول من قبل المستخدمين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ففي البيائات الرقمية تكثر الشائعات والأخبار المغلوطة وبالتالي يحتاج الصحفيون إلى معرفة طرق وآليات التحقق من الأخبار والصور والفيديوهات لإنجاز عملهم بشكل أكثر مهنية وكفاءة.

وقد انتبه موقع "فيسبوك" لخطورة الشائعات والأخبار المغلوطة، فأطلق ميزة جديدة متعلقة بالأخبار والمواد الصحفية التي يتم مشاركتها، ليتعرف المستخدم على الأصدقاء الذين يقومون بمشاركة الشائعات والأخبار المغلوطة.

 وتتمثل الميزة الجديدة في عرض علامة دائرية تحمل علامة تعجب (!) مع كل خبر أو مادة صحفية، وبمجرد الضغط عليها تظهر للمستخدم مجموعة من المعلومات المرتبطة بالأخبار وتقدم دلالات وسياقًا مختلفًا للخبر، مثل كاتب الخبر، وحساباته على وسائل التواصل الاجتماعي، والأصدقاء الذين شاركوا الخبر، كما توفر هذه الخدمة إمكانية ظهور أهم المناطق الجغرافية على خريطة العالم التي تنتشر فيها مشاركة الخبر وكذلك بعض المقالات والأخبار المرتبطة به، وبذلك سيظهر أمام المستخدم سياق واضح ومتكامل للخبر المنشور. ويستطيع المستخدمون الضغط على اسم المنصة التي نشرت الخبر أو المقال الصحفي، ليتعرفوا أكثر عليها من خلال صفحة تعريفية بها على موقع ويكيبيديا، وكذلك أحدث ما نشر من أخبار إلى جانب الصفحة الرسمية على "فيسبوك". وتتوفر الميزة الجديدة للمستخدمين في الولايات المتحدة الأمريكية في الوقت الحالي.

وستُلقي "شبكة الصحفيين الدوليين" الضوء على أهم أنظمة التحقق من الأخبار المغلوطة والصور والفيديوهات، وذلك على النحو التالي:

يعد "الدليل الأساسي للتحقق من صحة المحتوى الرقمي في حالات الطوارئ" من أهم الأدلة التي توضح قواعد عملية التحقق من المحتوى الذي يولّده المستخدمون، ويتيح كما هائلا ومتنوعا من الأدوات التي تساعد الصحفيين على التحقق من الصور والفيديوهات، ويمكن تحميل الدليل بتسع لغات عبر هذا الرابط.

ومن أهم المواقع المفيدة للصحفيين في عملية التحقق من الأخبار المنشورة على المواقع الإلكترونية والشبكات الاجتماعية:

-منصة AIDR لتفنيد الشائعات على تويتر.

-منصة PeopleBrowser التي تُتيح مراقبة وجمع الأخبار وأحداث الإعلام الاجتماعي بحسب الزمان والمكان، ويمكن تنقية هذه الأخبار بحسب مصداقيتها، كما يقيس هذا التطبيق نفوذ وتأثير مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

-موقع Snopes الذي يكشف الأخبار الزائفة المنتشرة على الإنترنت، ويمكن استخدامه للتحقق من المحتوى الذي ينشئه المستخدمون.

وقد أشار الدليل إلى أن عملية التحقق من مقاطع الفيديو مجهولة المصدر التي تنشر في وسائل الإعلام الاجتماعية قد تبدو عملية شاقة ومعقدة، ولكنها تتطلب من المحرر أن يتمتع بحس الشك، ويستخدم بعض الأدوات المجانية لكي تساعده في تقصي حقائق الوقائع المعروضة في الفيديو.

كما قدّم موقع CNN مجموعة من الخطوات للتحقق من الأخبار الكاذبة على فيسبوك، وقام موقع "إضاءات" بترجمة هذه الخطوات على النحو التالي:

في البداية، يجب أن ننتبه إلى أنّ هناك عدة أنواع من الأخبار، وهي:

-الأخبار المزيفة: ويسهل التعرف عليها، لأنها متشابهة مع المضامين الموجودة بالمواقع الإخبارية الموثوق بها.

-الأخبار المُضللة: ويصعب التعرف عليها، لأنها تحتوي على بعض الحقائق أو الاقتباسات.

الأخبار المتحيّزة: وهي نوع من الأخبار المُضللة التي تسعى لشرح وقائع أو أخبار حقيقية لكن بشكل متحيّز، كما أنها تابعة لأجندة معيّنة.

العناوين المثيرة: وهي عناوين مثيرة للدهشة أو الاستغراب، تدفعك للضغط عليها للاستزادة من المعلومات.

إضفاء طابع السخرية: تحاول المواقع الإلكترونية إعطاء الخبر صيغة كوميدية، وتكمن خطورتها في أن القارئ قد ينشر هذه المعلومات ويشاركها على نطاق واسع كأنها أخبار حقيقية.

ويقدّم د.شريف درويش اللبان أستاذ تكنولوجيا الاتصال ووكيل كلية الإعلام بجامعة القاهرة، أبرز طرق التحقق من الأخبار والصور والفيديوهات المنشورة على المواقع الإلكترونية والشبكات الاجتماعية، وهي:

-يجب أن يقوم الصحفي بوضع عنوان الخبر على محركات البحث ليتأكد من أنه موجود على المواقع الأخرى، وأن يضاهي المواقع ببعضها للتأكد من أنها ضمن المواقع الأكثر استخداماً للحصول على الأخبار على موقع إليكسا وذلك حتى لا نقع في فخ الأكاذيب والشائعات.

-يوفر محرك البحث جوجل مزايا عديدة للصحفيين للتعرف على المعلومات الأساسية عن الأشخاص أو الأماكن أو الأحداث، وذلك من خلال كتابة define في محرك البحث ويكتب بعدها الصحفي الكلمة التي يريد البحث عنها، وسيحصل على أفضل النتائج.

- أن يتأكد الصحفيون من توافر أكثر من مصدر في المواد الخبرية، وألا يرتدون النظارة الأيديولوجية العمياء، أو يتعاطفون مع  جماعات معينة.

- كن متشككاً في العناوين الرئيسية التي نراها في timeline لصفحاتنا على موقع فايسبوك، لأنه قد تكون القصص الإخبارية الكاذبة ذات عناوين جذّابة.

-يتعين على الصحفي أن يفكر جيداً في الأخبار التي يتداولها المستخدمون على الشبكات الاجتماعية ويتأكد من مصداقيتها أولاً، وذلك قبل مشاركتها على صفحته أو نشرها في المواقع الإخبارية التي يعمل بها.

-من أهم المواقع التي تساعد الصحفيين للتحقق من الصور، هي: موقع Tineye، وموقع izitru، وgoogle images.

-ويستطيع الصحفي التحقق من مقاطع الفيديو عن طريق الاستعانة بموقع Youtube Data viewer الذي أنشأته منظمة العفو الدولية.

وسنعطي لكم مثالاً توضيحياً لكيفية التحقق من أحد مقاطع الفيديو عبر الاستعانة بموقع Youtube Data viewer، فعلى سبيل المثال يمكنك التأكد من فيديو مذيع الشارع أحمد رأفت عن "أغرب أسباب الطلاق عند المصريين"، بوضع رابط الفيديو في الخانة المخصصة URL ثم كتابة GO، وسيظهر لك عنوان الفيديو، وتاريخ رفعه على موقع يوتيوب، إلى جانب صور متنوعة مأخوذة من الفيديو والتي يمكنك الضغط عليها لمعرفة حجم الصورة، والتأكد من أنها أصلية أو تمت توظيفها في فيديوهات أخرى.