خمس نصائح للصحفيين الذين يرغبون بالعمل في تقديم الأخبار التلفزيونية

بواسطةMohammad Al abdallah
Sep 23, 2011 في Miscellaneous

يقدم صحفيو المطبوعات برامج تلفزيون، يغطي مذيعو التلفاز الأخبار عبر تويتر، يوتيوب هو شبكة البث الأكبر: مع تلاشي الخطوط بين الأدوار التقليدية للصحفيين، أصبح الكثير من الصحفيين أكثر اهتماماً من أي وقت مضى بمتابعة عملهم كمذيعي أخبار.

حصلت شبكة الصحفيين الدوليين على مجموعة من النصائح عبر التحدث إلى مذيع أخبار ومقدم برامج بارز في شبكة الجزيرة حول ما تحتاج إلى معرفته إن كنت تنوي متابعة مسيرتك المهنية في هذا المجال.

يقدم محمد كريشان، مذيع قناة الجزيرة منذ إنطلاق المحطة عام 1996 مجموعة نصائح إن كنت تعتزم العمل كمقدم أخبار في التلفزيون:

1. يرغب معظم الصحفيون أن يكونوا مذيعي تلفاز. الشهرة والرواتب المرتفعة ليست سوى بضعة أسباب لهذا. يحاول العديد الوصول إلى هدفهم غير أن القليل فقط ينجحون. إن لم تنجح في ذلك فهذا لا يعني أنك صحفي سيء. "لا يمكننا العمل دون محرري الأخبار لدينا!" يقول كريشان.

2. ثقف نفسك. على مذيعي التلفاز أن يكونوا على دراية بأحداث التاريخ والنظريات السياسية الرئيسية. لا ينتظر أحد من المذيع أن يكون محللاً سياسياً، غير أن عليه أن يكون مطلعاً على القضايا الرئيسية والأساسية. لدى قناة الجزيرة مركز دراسات يعد أوراق وبحوث لفريق الجزيرة، حيث لا يملك معظم الصحفيون وقتاً للقيام بذلك بأنفسهم.

3. كن صبوراً. يتطلب الأمر كي تصبح مذيعاً تلفزيونياً، سواء في تقديم الأخبار أو البرامج الحوارية، الكثير من التدريب والعمل الشاق. ستقدم ساعات من بث الأخبار لوقت طويل في الاستوديو دون أن يتم بثه على الهواء؛ فقط مجرد تدريب. أن تصبح مذيعاً تلفزيونياً أمر سيتحقق بعد سنوات من العمل في الصحافة. إن كنت تتوقع ذلك في بداية مسيرتك المهنية (أو حتى في منتصفها) فقد تُفاجئ وقد تصاب بالإحباط.

4. لا أحد فوق التدريب. في مهنة تتطور بسرعة كبيرة مثل وسائل الاعلام، لا وجود لمرحلة معينة من الخبرة يمكن أن يصلها المذيع ليقول أنه يتمتع بالخبرة وليس بحاجة لمزيد من التدريب. يقول كريشان: "أنا صحفي لأكثر من 30 عام. عملت في الصحف المطبوعة، ثم الراديو، ثم التلفزيون. لا أزال أحضر دورات تدريبية عندما تظهر أشياء جديدة (مثل وسائل الإعلام الجديدة) في عملنا وتصبح مهارات جديدة نحتاج تعلمها".

5. اشعر بالأخبار. ينبغي أن تخبر الأحداث، لا أن تقرأها! هذه مهارة أساسية على الصحفيين تعلمها. لا يمكنك الابتسام أثناء قراءة خبر عن حادث تحطم طائرة. معظم المهارات التي يحتاجها الصحفيون يمكن تعلمها عن طريق التدريب، قد يتطلب بعضها تدريباً أكثر عمقاً (نغمة القراءة، تقنية التنفس)، غير أنها تأتي من الداخل، مثل التعبير عن المشاعر. يضيف كريشان: "يمكنك توفير الوقت والمال عن طريق التدرب مع بعض الزملاء واستخدام المواد التعليمية المجانية المتوفرة".