توجيهات وموارد للصحفيين لفهم الدراسات الطبية.. وتقييم أهميتها

بواسطةSherry Ricchiardi
Jul 03 في التحقق من المعلومات
تحليل طبي

تعدّ تغطية القضايا الصحية في عالم الصحافة أمرًا صعبًا، فالتقارير الطبية تتضمّن الكثير من المعلومات المتناقضة، فعلى سبيل المثال نشرت صحيفة "الجارديان" البريطانية مقالاً أشارت فيه إلى أنّه بإمكان محبي القهوة الذين يشربون 25 كوبًا في اليوم أن يطمئنوا إلى أن المشروب ليس مضرًا لصحة القلب. فيما خلصت دراسات سابقة إلى أنّ القهوة تتسبب بتصلّب الشرايين وارتفاع الضغط وتزيد من احتمال الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية".

وهنا تكمن مسؤولية الصحفيين في انتقاء التقارير الصحيحة والإبتعاد عن تلك الكاذبة وغير الدقيقة، لأنّ الخبر الصحي يمكن أن يؤثر بشكل سلبي أو إيجابي بحياة القراء الذين يبحثون عن علاجات جديدة.

ولهذا السبب، قدّم المؤتمر السنوي الذي تعقده جمعية الصحفيين الذين يهتمون بالقضايا الصحية إرشادات لمساعدة الصحفيين على تحديد المواضيع التي يجب تغطيتها وفهم تعقيدات الدراسات الطبية.

وحذر أعضاء اللجنة المشاركة في المؤتمر من أنّ الدراسات تحتوي غالبًا على معلومات خاطئة أو تم التلاعب بها لجعل النتائج تبدو أكثر أهمية. وعلّقت الأستاذة الجامعية والمختصة في العلوم ريجينا نوزو قائلةً إنّ ما يقارب نصف الدراسات خاطئة أو تم التلاعب بها، ولذلك على الصحفيين التدقيق بالبينات والإحصاءات قبل نشرها.

من جانبها، أوضحت مديرة الدراسات الطبية في الجمعية تارا هايل  خلال المؤتمر كيفية قراءة وفهم وتقديم التقارير حول البحوث الطبية، وقدمت قائمة بالأسئلة الأساسية التي يجب على جميع الصحفيين طرحها عند تغطية الأبحاث الجديدة:

-ماذا تعني هذه الدراسة إذا وضعناها بإطار دراسات أوسع؟

-كيف يمكن مقارنتها بدراسات أخرى حول نفس المشكلة؟

-هل المعلومات والنتائج جديدة؟

- من هم رعاة هذه الدراسة؟

-ما هي الإضافة التي تقدّمها هذه الدراسة إلى الأبحاث السابقة؟

-كيف ستغير الدراسة ممارسة الطبيب لعمله أو الطريقة التي قد يتبعها القارئ بعد الإطلاع على النتائج؟

-هل نتائج الدراسة مهمة للقراء الآن وكيف تفيدهم؟

شبكة الصحفيين الدوليين سألت تارا هايل عن النصيحة التي تقدّمها للصحفيين لكي يتجنبوا المعلومات الخاطئة في تقاريرهم الصحية، فلفتت الى أنّه يتعيّن على الصحفيين أن يسألوا خبراء من خارج الدراسة عن نقاط الضعف فيها، وما هي الأمور التي لم يتطرّق لها معدّو الدراسة، وتشمل الأسئلة ما يلي:

-هل توضح الدراسة جانبًا لم يكن مفهومًا من قبل؟

- هل تتناقض الدراسة مع النتائج السابقة؟

- هل تكرر الدراسة النتائج الثابتة أم أنّ النتائج جديدة؟

وردًا على سؤال حول كيفية تحديد ما إذا كانت الأبحاث الطبية تستحق النشر، قالت هايل: "السؤال الأكثر أهمية الذي يجب مراعاته في تغطية الأبحاث الطبية هو كيف ستؤثر الدراسة الجديدة على حياة القراء، وما هي الاحتمالات الإيجابية والسلبية؟".

 وأشارت الى أنّ القراء سيرغبون في معرفة كيف يمكنهم استخدام المعلومات التي عرفوها في حياتهم، وهنا تكمن مسؤولية الصحفيين بالتفكير في كيفية نقل المعلومات لهم.

وسُئلت هايل: "هل لديك أي نصيحة تقدمينها لتقييم منهجية التقارير الطبية؟"، فقالت: "على الصحفيين البحث عن الخبراء لإسداء النصائح لهم، فبالتأكيد لن يكونوا ضالعين ببعض الإختصاصات".

موارد إضافية

- للصحفيين فقط: نصائح ودراسات لإعداد تقارير صحية: يتضمّن هذا المورد من HealthNewsReview.org مواد أولية لكتابة مواضيع صحية.

- دليل لكتابة الأخبار الطبية: يفيد الصحفيين وهو صادر عن منظمة غير ربحية توفر موارد للصحفيين العلميين.

-أخبار كايسر الصحية وبوليتيفاكت: في نيسان/أبريل، عقدت هاتان المنظمتان شراكة لتقصي الحقائق خلال تغطية الرعاية الصحية.

رابطة الصحفيين العاملين في القضايا الصحية: تضمّ الرابطة عددًا من الموارد المفيدة وهي متاحة للأعضاء الذين يشتركون مقابل أجر مادي.   

الصورة الرئيسية حاصلة على رخصة المشاع الإبداعي على أنسبلاش بواسطة درو هايز.