تحرير المحتوى السمعي البصري لم يعد بالمهمّة الصعبة!

بواسطةأسامة حمامة
Jun 6, 2016 في المبادرات الاعلامية

يندرج تقديم محتوى إعلامي لافت ومتميز تحت لائحة المهام الأساسية لأي صحفي، خصوصاً الصحفيين الرقميين الذين يتعاملون بوتيرة مرتفعة مع ملفات الملتيميديا أو الوسائط المتعددة من فيديوهات وأشرطة صوتية وصور.

في ظل مرحلة المحتوى الرقمي السريع، يصبح من الضروري إضافة بعض التعديلات للمادة الخام قبل نشرها على المواقع الإلكترونية والشبكات الاجتماعية.

إن تعذّر اقتناء برامج احترافية غالية الثمن، يبقى الخيار الأفضل أمام الصحفيين استعمال برامج مفتوحة المصدر، فهذه الأخيرة مجانية ولا تقل قيمة ولا نجاعة عن نظيراتها المدفوعة، خصوصاً إذا ما تعلق الأمر بمراحل أولية في التحرير.

جمعنا لكم هذه المجموعة المتنوعة من أفضل برامج الكومبيوتر المفتوحة المصدر التي ستيسّر عملكم اليومي في معالجة المحتوى الرقمي وستعفيكم من مصاريف إضافية أنتم في غنى عنها:

تعديل الفيديو:

1 – Blender: يعتبر هذا البرنامج الهولندي المنشأ من أشهر وأقوى برامج تعديل الفيديو والتصميم الثلاثي الأبعاد والتحريك، يتوفرعلى عدة مقاطع إنتقالية  وترشيحات. يقدّم إمكانية التعامل مع أنواع مختلفة من الملفات، إضافةً لتوافقه مع أنظمة التشغيل الأكثر إستعمالا Windows ،OS X و Linux

2 – Shotcut: برنامج فريد من نوعه، طوّر خصيصاً للتعامل مع شتى صيغ الفيديو، وهو متناسب مع أنظمة التشغيل المعروفة ويمكنه قراءة وتعديل مقاطع فيديو بجودة الـ 4K. إضافةً لخاصية الربط المباشر مع كاميرات الـ Black Magic Design  الأسترالية الصنع.

3 – Avidemux: برنامج  بسيط وسهل الإستعمال، يحتوي العديد من الترميزات التي تساعد في التعرف على تشكيلة كبيرة من أصناف الفيديو، واجهة استخدامه واضحة، وهو ملائم للمونتاج السريع الذي لا يتطلب الكثير من الأدوات.

تعديل الصوت:

1 – Audacity: البرنامج المجاني المفضل لدى منتجي الصوت نظراً لقوة أدائه، يضم أدوات احترافية لتسجيل الصوت بأعلى جودة ويمكن أيضاً تحسين الصوت باستخدام حزمة غنية من المؤثرات. كما أنه يدعم استيراد وتصدير الملفات بعدة امتدادات، وهو متوافق مع شتى أنظمة التشغيل.

2 – Ocenaudio: إذا كنت تبحث عن برنامج كفء وسريع لتسجيل الصوت تحريره ودمجه فضالتك ستجدها هنا؛ لأن البرنامج موجّه خصيصاً للراغبين في القيام بأعمال تسجيلية خفيفة، كما أنه يوفر شاشة عرض واسعة للموجات الصوتية من أجل دقة أكبر في التقطيع.

3 - Wavosaur: يتميز هذا البرنامج بكونه محمولاً ولا يحتاج إلى التثبيت، يكفي تحميله ووضعه في مفتاح  ذاكرة ومن ثم استعماله على أي حاسوب يقع بين يديك، دون نسيان إمكانية إضافة وصلات تكنولوجيا الاستوديو الافتراضي إليه. البرنامج مزوّد بعدة خيارات لتحرير الصوت كما أنه يشتغل على النسخ القديمة من نظام الويندوز كالـ XP  و Windows 98.

تعديل الصور:

1 – GIMP: من أقدم وأحسن برامج تعديل الصور المجانية الموجودة في الساحة، يتميز بأدوات معالجة متنوعة، كما أن الموقع الخاص به يقدم دروساً وشروحات حول حيل وطرق الإستخدام، إضافةً لواجهة الاستعمال السهلة وإمكانية زيادة الملحقات الخارجية.

2 – Nik Collection: وهي تركيبة من البرامج المتطورة لتعديل الصور أصبحت تقدمها شركة جوجل مجاناً للمستعملين منذ أواخر شهر مارس المنصرم، المجموعة تضم سبع أدوات احترافية، كل  واحدة منها تتضمن مزايا معينة، فبعضها لتصحيح الألوان وتفعيل خاصية المدى الديناميكي العالي، وأخرى لزيادة الحدة وإظهار التفاصيل.

3 – PhotoScape: برنامج تحرير صور محترم من ناحية الخيارات التي يوفرها مع إمكانية ترتيبها حسب الرغبة في شريط الأدوات، يستطيع  تحويل الصور الخام إلى امتداد JPEG، كما أنه يتيح إنشاء عرض متسلسل للصور، لكن ما يعيبه هو ظهور إشهارات لبرامج أخرى أثناء العمل عليه وأنت متصل بالإنترنت.

تبقى برامج معالجة المحتوى السمعي البصري سواء كانت تتطلّب الدفع أو مجانية، وسيلة لبناء قصة صحفية مترابطة وبالطبع تحسين جودة المادة المقدّمة للجمهور من الناحية التقنية، ويظل مجهود الصحفي في اقتناص المواضيع الأكثر أهمية الأمر الأساسي لخلق التفاعل؛ أيا كانت نوعية البرامج الموظفة. فعلى حد قول فينسي لومباردي "قياس ما نحن عليه هو ما نقوم به بما لدينا من وسائل".

يمكنكم متابعة الكاتب عبر تويتر، هنا.