استضافة الصحفية ديانا مقلّد في حوار مباشر على شبكة الصحفيين الدوليين

بواسطةMadonna Khafaja
Dec 20, 2013 في التنوع

تستضيف شبكة الصحفيين الدوليين الصحفية ومنتجة الأفلام الوثائقية ديانا مقلّد في حوار مباشر على شبكة الإنترنت، يوم الإثنين 23 كانون الأول/ ديسمبر في تمام الساعة الواحدة والنصف ظهرًا بتوقيت بيروت و 06:30 صباحًا بالتوقيت الشرقي الرسمي (EST). سيدور موضوع النقاش حول "التغطية الصحفية لقضايا المرأة وأثر الإعلام الاجتماعي في الحشد لهذه القضايا". سيمتد الحوار لساعة كاملة، تستقبل ضمنها مقلّد أسئلتكم، تعليقاتكم واستفساراتكم حول الموضوع المطروح.

ديانا مقلّد، من أولى الصحافيات المراسلات على أرض الحدث ومن أولى النساء اللواتي أنتجن أفلاماً وثائقية في الشرق الأوسط. فقد قامت بتغطية العديد من الحروب في لبنان أعوام 1993، و 1996، و 2000، و 2006، كذلك في أفغانستان عام 2001 والعراق 2003. تم اختيارها من قبل "مجلة تايم" من ضمن النساء ذوات التأثير في العالم العربي.

بدأت حياتها المهنية في العام 1993 كمراسلة صحفية في تلفزيون المستقبل. في العام 1999، بدأت العمل على سلسلة وثائقية بعنوان "بالعين المجردة" التي تناولت القضايا الاجتماعية والسياسية الساخنة في مناطق الصراع.

سلّطت أفلامها الوثائقية الضوء على قضايا نادرًا ما كانت تثيرها وسائل الإعلام العربية، كالقضايا المتعلّقة بالمرأة والأقليات والديمقراطية. فغطّت هذه السلسلة الوثائقية مواضيع مثل العراق في ظل نظام صدام حسين، ونساء طالبان، وإيران والثورات الإسلامية، والصراع الشيشاني، والأزمة الجزائرية، ويهود اليمن، وجرائم الشرف، والأكراد وغيرها من المواضيع.

تشغل حاليًا منصب رئيسة تحرير صفحة تلفزيون المستقبل على الإنترنت وشبكات الإعلام الاجتماعية. هي أيضًا كاتبة عمود أسبوعي في صفحة الإعلام في صحيفة الشرق الأوسط. كما عملت مقلّد في السابق كمديرة البرامج والإنتاج في تلفزيون أخبار المستقبل قبل دمجه مع تلفزيون المستقبل. على مدى السنوات الـ 20 الماضية، أنتجت ما يقارب 40 ساعة من الأفلام الوثائقية التي تغطي قضايا اجتماعية وسياسية.

في العام 2011، قدمَت فيلماً وثائقياً عن قتل النساء في لبنان " لطيفة وأخريات" وقد استُخدم الفيلم في إطار حملة تدعو لوقف العنف ضد المرأة. كذلك أنتجت "ملاذ غير آمن"، وهو فيلم عن اللّاجئين السوريين في لبنان. بالإضافة إلى إنجاز وثائقي "جرائم الشرف في الأردن" الذي تمّ اختياره من قبل منظمة العفو الدولية في عام 2001 ليكون جزءًا من حملتها الإعلامية في جميع أنحاء العالم التي تنادي بوقف العنف ضد المرأة. يضاف إلى ما سبق "زوار بيت الجمع" و "جدران اليمن" التي قامت مقلّد بانتاجها لصالح قناة العربية، بالإضافة إلى أفلام وثائقية أخرى.

تابعوا الحوار، هنا. لمشاركتنا أسئلتكم.

لمعرفة المزيد من المعلومات حول الصحفية ديانا مقلّد، انقر هنا.