أصواتنا بودكاست.. 9 خطوات لصقل مهارات الشباب التقنية والمعرفية

بواسطة أسماء قنديل
Aug 9, 2021 في الصحافة متعددة الوسائط
صورة

تدوينات صوتية تحلّق بك في عالم جديد من المتعة، والترفيه، والمعرفة مع مدونين أخذوا على عاتقهم نقل خبراتهم إليك، وتلبية احتياجاتك في عصر تتنافس فيه المنصات الرقمية على إمتاع وتثقيف المستخدمين، وإذا كنت ترغب في صقل مهاراتك في عالم البودكاست، فأنت على موعد مع منصة "أصواتنا بودكاست" التي تقدّم يد العون لكل من يريد بدء تدويناته الصوتية، فإلى نص المقال.

تقدم لكم "شبكة الصحفيين الدوليين" مشروع "أصواتنا بودكاست" الذي يهدف إلى ربط ودعم مقدمي البودكاست في شمال إفريقيا، وغرب آسيا، وألمانيا، وذلك من أجل إنشاء شبكة عابرة للأوطان لمقدمي البودكاست من متحدثي اللغة العربية لتبادل الأفكار والخبرات. ولمتابعة المشروع على فيسبوك يمكنك النقر هنا.

صورة

ومن ضمن الخدمات التي يقدمها مشروع "أصوتنا بودكاست" هي تعليم البودكاست على هيئة 9 حلقات تعليمية مكثفة، والتي تقدمها رشا الديب على موقع "أصواتنا بودكاست" في صفحته على موقع إنستجرام، وقمنا بسماع هذه الحلقات ولخصناها لكم في الخطوات الآتية:

الخطوة الأولى: نسأل أنفسنا دائماً عن الفروق بين البودكاست، والراديو، والذي أوضحته رشا الديب، وقالت إنه يسهل الرجوع إلى الحلقات التي قمنا بتسجيلها عبر "البودكاست"، ويمكننا التعديل على المحتوى الذي قمنا به، كما يختلف البودكاست عن الراديو في كونه عبارة عن ملفات صوتية نقوم بتحميلها على منصات خاصة للتدوين الصوتي ثم نقوم بتنزيلها على جهاز الكمبيوتر أو الهاتف المحمول، ولكن "الراديو" له خريطة برامج معينة يتخللها فواصل معينة، ولا يوجد به برامج مسجلة إلا في حالة البرامج الوثائقية.

صورةالخطوة الثانية: يجب أن تسأل نفسك بعض الأسئلة مثل:

  • لماذا أقوم بإنشاء البودكاست؟
  • ما الموضوع الذي سيدور حوله البودكاست؟
  • ما نوعية الموضوعات التي اهتم بها والتي سأتناولها في تدويناتي الصوتية؟
  • هل الفكرة التي قمت باختيارها تصلح لأن تكون مسموعة؟

وفي حالة صياغة الفكرة في أكثر من سطر ونصف، بالتالي فأنت تحتاج إلى العمل عليها أكثر من ذلك.

  إقرأوا أيضًا: مبادرات متقدّمة لبناء فضاء البودكاست العربي

الخطوة الثالثة: جهز نفسك للإجابة عن الأسئلة التالية:

  • هل أنت الشخص المناسب لتقديم التدوينات الصوتية؟
  • ما أفضل قالب يوضح فكرتك؟، وتستلزم الإجابة عن هذا السؤال معرفتك بقوالب تقديم البودكاست، والتي تتنوع ما بين "السولو البودكاست" والذي تقدمه بمفردك، و"الشات بودكاست" والذي تقدمه مع الآخرين ويعتمد على وجود سيناريو، "بودكاست المقابلات"، و"البودكاست الوثائقي"، فعلى سبيل المثال عندما تقوم بتسجيل يوم في حياة امرأة عاملة أو شخص ناجح حيث ترافقه في يومه لتنقل تفاصيل يومه إلى المستمع، و"البودكاست الذي يعتمد على الأداء التمثيلي" مثل تقديم الكتب الصوتية، بالإضافة إلى "البودكاست الذي يمزج بين الأنواع السابقة" والذي يكثر استخدامه في المواقع الأجنبية وفقاً لطبيعة المحتوى.
  • ما أفضل معالجة لتقديم البودكاست؟
  • ما القيمة المضافة الذي تقدمها من خلال "البودكاست"؟

الخطوة الرابعة: يجب أن تحدد المدة الزمنية للبودكاست لأنها ستساعدك في تحديد عدد الفقرات المناسبة لموضوعك، وقم بتقسيم البودكاست إلى فقرات؛ بدءاً من المقدمة وحدد إذا كانت مقدمة ثابتة أو ستعتمد على طبيعة موضوعك، وحدد الفواصل التي ستتخلل فقراتك وذلك من أجل خلق ألفة بينك وبين المستمع، ويجب عليك تحديد ما إذا كان البودكاست الذي ستقدمه سيعتمد على الأفراد أم الموضوعات العامة، كما يجب عليك اختيار زاوية محددة للمعالجة، وأسلوب الحكي المناسب لموضوعك.

صورةالخطوة الخامسة: من الأفضل خلق هوية صوتية جذابة مرتبطة بموضوع البودكاست، ويمكنك تزويد تدويناتك الصوتية بخلفية موسيقية حتى تجعل جمهور المستمعين يتابعونك بحماس وشغف، كما يمكنك توظيف استخدام المؤثرات الصوتية للتعبير عن الحدث الذي تنقله مما يضفي قدراً كبيراً من الواقعية على البودكاست الذي تقدمه لجمهورك.

إقرأوا أيضًا: مجتمع "البودكاست العربي".. طريقك لنشر تدويناتك الصوتية

الخطوة السادسة: دائماً نسأل أنفسنا: "من هو أفضل جمهور للبودكاست الذي أصنعه؟"، وللإجابة على هذا السؤال فيجب عليك معرفة أن الفكرة النمطية الشائعة عن تفتيت شرائح الجمهور إلى فئات عمرية مثل من 30 إلى 40 عاماً أو من 18 إلى 35 عاماً أصبحت غير فعالة الآن على أرض الواقع، لأنه يجب أن تتخيل جمهورك كفرد واحد، وأن تعي جيداً وضعهم الاقتصادي، والاجتماعي، وأحلامهم، ومخاوفهم، ونوعية البرامج التي يشاهدونها، ونوعية حسابات وسائل التواصل الاجتماعي التي يمتلكونها وذلك من أجل تصميم بودكاست يلائم إحتياجاتهم، وبالتالي ستنجح في تقديم بودكاست ترفيهي أو تعليمي وكأنك صديق للمستمع.

الخطوة السابعة: من المهم كتابة سيناريو جيد لتدويناتك الصوتية لتقليل الأخطاء والمفاجأت، ولجعل هويتك واضحة للجمهور، وابدأ السيناريو بعنوان الحلقة، والمقدمة، ثم عدد الفقرات، والفواصل، ونوعية المؤثرات الصوتية التي ستستخدمها لتضعها بالتزامن مع الأحداث مما يُسهل عليك خطوة المونتاج.

الخطوة الثامنة: استخدم المعدات الضرورية لتسجيل البودكاست، ولا يشترط أن تشتري أجهزة باهظة الثمن، فيمكنك التسجيل باستخدام هاتفك، ولكن احرص على وجود مسافة كافية بين فمك والهاتف، ويجب اختيار مكان هادئ للتسجيل منعاً لحدوث ضوضاء. وهناك أجهزة لا غني عنها لمن يعمل في مجال البودكاست وعليك معرفتها مثل:  Dynamic Microphones والذي يفضل استخدامه إذا كنت تريد أن يظهر صوتك فقط في التدوين الصوتي، وCondenser Microphones والذي يقوم بإظهار كل الأصوات في البيئة المحيطة، وهناك جهاز Zoom H1 Recorder.

وبعد معرفتك بالأدوات، وبماهية البودكاست، يمكنك تسجيل حلقة للتعريف بنفسك وبالبودكاست الذي ستقدمه في دقيقة وقم بتسميتها بالحلقة (صفر) وفي حلقاتك التالية قم بالإشارة إلى الحلقة (صفر) لكي يعود إليها المستمع إذا أراد معرفة المزيد عنك. وبعدها قم بتسجيل 10 حلقات لأنها تعتبر بمثابة مخطط للبودكاست وستُسهم في رسم الملامح الرئيسية لموضوعك، وستسهل عليك العمل مستقبلاً، ويجب عليك تحديد الموضوعات التي ستقوم بمناقشتها، وأوقات التسجيل المناسبة لك، وأن تقوم بتجهيز المكان الذي يصلح لتسجيل البودكاست، والأشخاص الذين ستقوم بمقابلتهم.

إقرأوا أيضًا: في 3 خطوات.. كيف تنشر البودكاست وتروّج له؟

- الخطوة التاسعة: وفي النهاية ستقوم باختيار إحدى المنصات التي ستساعدك في نشر البودكاست وتوزيعه، ومن أشهرها منصة "Anchor" والتي تُتيح لك رفع أي عدد من البودكاست مجاناً، وتقوم المنصة بتوزيع تدويناتك على 7 منصات، وستتلقى إيميل بأن البودكاست تم توزيعه على منصات متعددة مثل: "Spotify"، "Google Podcast"، ويجب عليك أن تكتب عنوان حلقتك بشكل جذاب، وأن تضع وصف مناسب للحلقة، مع وضع روابط معينة لكي يتواصل الجمهور مع الخدمات التي تقدمها لهم.

د.أسماء حمدي قنديل هي مدرّسة بكلية الإعلام في جامعة الأهرام الكندية، وباحثة تهتمّ في طرق توظيف الأدوات الرقمية في العمل الصحفي.

الصورة الرئيسية المنشورة في الموضوع حاصلة على رخصة المشاع الإبداعي على موقع "Freepik" ويمكنك تحميلها من خلال هذا الرابط.

والصورة الثانية مأخودة من صفحة "أصواتنا بودكاست" على الفيسبوك، ويمكنك الحصول عليها من خلال الضغط هنا.

والصورة الثالثة مجتزأة من صفحة مشروع أصواتنا بودكاست" على إنستجرام ويمكنك الحصول عليها من خلال النقر هنا.